كشف البرلمان السوداني، عن حملة تقودها الاجهزة التنفيذية في الحكومة بمستوياتها المختلفة لخفض اسعار السلع والمواد الإستهلاكية في السودان.

وشكا مواطنون بالعاصمة السودانية الخرطوم وعدد من الولايات من الزيادات الكبيرة في اسعار السلع والمواد الاستهلاكية والخضروات.

وقال رئيس البرلمان، الفاتح عزالدين، ” الوضع العام بالأسواق يحتاج لتدابير لمعالجة الانفلات الذي يحدث في الأسعار”.

ويواجه السودان أزمة اقتصادية بعد انفصال الجنوب فى يوليو 2011، وذهاب الإيرادات النفطية للجنوب، مما أدى إلى فقدان (46%) من إيرادات الخزينة العامة و(80%) من عائدات النقد الأجنبى. مما ترتب عليه زيادات مضطردة في اسعار كافة السلع بالاسواق السودانية.

واستبدلت الحكومة السودانية، برنامج اقتصادي ثلاثي بآخر خماسي يبدأ تنفيذه العام القادم وقالت انه يهدف إلى استقرار الاقتصاد السوداني واستعادة التوازن الاقتصادي والانطلاق في برامج التنمية وزيادة الانتاج، وعدم الاعتماد على مورد واحد.

ودعا عزالدين، في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، الحكومة لوضع مزيد من الآليات لضبط الاسوق واتخاذ تدابير لمعالجة الاختلال الموجود فيها، وتعهد بان البرلمان سيراقب كل الاجراءات التي ستتم في هذا الصدد.

وقال الجهاز المركزي للإحصاء اغسطس الماضي، إن معدل التضخم السنوي في البلاد إرتفع إلى (46.8%) في يوليو من (45.3%) في يونيو مع إرتفاع حاد في أسعار السلع الإستهلاكية والخدمات.

وقفز معدل التضخم في السودان لــ(45.3%) في شهر يونيو، مقارنة مع (41.2) لشهر مايو، كأعلي نسبة تضخم خلال النصف الأول من العام الجاري- وفقا لمكتب الإحصاء المركزي.

الخرطوم- الطريق 

البرلمان يعلن عن حملة حكومية لخفض الاسعارhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/مواد-غذائية-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/مواد-غذائية-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادكشف البرلمان السوداني، عن حملة تقودها الاجهزة التنفيذية في الحكومة بمستوياتها المختلفة لخفض اسعار السلع والمواد الإستهلاكية في السودان. وشكا مواطنون بالعاصمة السودانية الخرطوم وعدد من الولايات من الزيادات الكبيرة في اسعار السلع والمواد الاستهلاكية والخضروات. وقال رئيس البرلمان، الفاتح عزالدين، ' الوضع العام بالأسواق يحتاج لتدابير لمعالجة الانفلات الذي يحدث...صحيفة اخبارية سودانية