قال نواب برلمانيون وخبراء في مجال المياه ان الأخطاء التي صاحب الدراسات المتعلقة بإنشاء السدود أدت إلى فشلها. في الوقت الذي أعلن فيه البرلمان عن تصنيف السودان ضمن الدول التي تعاني من شح مياه الشرب، إذ يبلغ نصيب الفرد 787.5 متر مكعب في العام، بينما المعيار العالمي الذي وضعته الامم المتحدة يقدر بـ1000 متر مكعب للفرد.                                            واتهم وزراء كهرباء وموارد مائية، وزارة المالية بالتأخر في سداد الميزانيات المخصصة للمياه، وقال الوزير بولاية جنوب كردفان، محمد شريف اسماعيل، ان تأخر الدعم المركزي حال دون ايصال المياه الى الفرقان البعيدة التي تعاني العطش.

من جانبه طالب النائب البرلماني، الحاج ادم يوسف، وزارة الكهرباء بإعداد تقرير تفصيلي عن سد النهضة، وآثاره على السودان، بغض الطرف عن الاوضاع والعلاقات مع اثيوبيا.

وقدر تقرير لجنة الطاقة والتعدين، الذي قدمته رئيس اللجنة حياة الماحي ، حجم الموارد المائية  31.5 مليار متر مكعب لمقابلة احتياجات 30 مليون نسمة، بينما قدر حجم الامطار التي تهطل على السودان بحوالي 400 مليار متر مكعب سنويا يتبخر معظمها بمعدلات تتراوح مابين 5_10 ملمتر / اليوم ، فيما تتراوح اجمالي نسبة المياه السطحية غير النيلية مابين 5_7 مليار متر مكعب/ العام ، وقدر التقرير المياه الجوفية المتجددة ب4.5 مليار متر مكعب، تساهم بحوالي 63% من المياه المنتجة للشرب في السودان والعاصمة الخرطوم بنسبة 60%

واوصت حياة ، بضرورة اعتماد مواصفات خاصة لآبار مياه المدن للحيلولة دون اختلاط مياه الشرب بالصرف الصحي.

الخرطوم – الطريق

https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/مياه-النيل.jpg?fit=300%2C196&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/مياه-النيل.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارمياه النيلقال نواب برلمانيون وخبراء في مجال المياه ان الأخطاء التي صاحب الدراسات المتعلقة بإنشاء السدود أدت إلى فشلها. في الوقت الذي أعلن فيه البرلمان عن تصنيف السودان ضمن الدول التي تعاني من شح مياه الشرب، إذ يبلغ نصيب الفرد 787.5 متر مكعب في العام، بينما المعيار العالمي الذي وضعته...صحيفة اخبارية سودانية