أتهم نواب في البرلمان السوداني، وزارة الخارجية السودانية بـ(الإستهتار) في قيادة السياسية الخارجية للبلاد. وكشف برلمانيون عن تلقي البرلمان لشكاوى بالجملة من بعثات سودانية بالخارج تشكو من ضعف الكوادر وقلة الإمكانيات.

وقلل النواب في جلسة تداول اليوم الاربعاء، بشان تقرير لجنة الشئون الخارجية حول تقرير تحليلي لعمل لجان وزارية مشتركة بين السودان وعدد من الدول، من جدوى (47) لجنة مشتركة مع دول صديقة للبلاد في وقت لا زال السودان ضمن قائمة  الدول الراعية للإرهاب ويعاني من تدهور الأوضاع الاقتصادية وتدهور قيمة الجنيه السوداني وتدني المستوى المعيشي.

 وأنتقد النواب تكدس الوزراء في اللجان المشتركة وتخصيص موارد وتسخير للإمكانيات دون فائدة تذكر.

ورفض النواب إسناد ملفات أعمال اللجان المشتركة على مستوى الوزارات لموظفين حديثي عهد وليس لديهم خبرة ودراية كافية لإستحقاقات اللجان الوزارية التي تتطلب مهارات.

بدورها، حملت وزارة الخارجية السودانية، وزراة المالية اقعاد عمل الخارجية السودانية لعدم إلتزامها بسداد التمويل اللازم لإنفاذ أنشطتها المختلفة.

ودافع وزير الدولة بوزارة الخارجية كمال إسماعيل، عن عمل وزارته. وأشار الى أن بعض المشاريع الكبيرة الموجودة بالسودان هي محصلة لإتفاقيات لجان مشتركة مع بعض الدول، وذكر إسماعيل من هذه المشروعات الجسور التي شيدت بالعاصمة السودانية الخرطوم مؤخراً.

الخرطوم- الطريق 

برلمانيون: الخارجية تقود العمل الخارجي بـ(إستهتار) https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/الخارجية.jpg?fit=300%2C187&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/الخارجية.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارعلاقات خارجية أتهم نواب في البرلمان السوداني، وزارة الخارجية السودانية بـ(الإستهتار) في قيادة السياسية الخارجية للبلاد. وكشف برلمانيون عن تلقي البرلمان لشكاوى بالجملة من بعثات سودانية بالخارج تشكو من ضعف الكوادر وقلة الإمكانيات. وقلل النواب في جلسة تداول اليوم الاربعاء، بشان تقرير لجنة الشئون الخارجية حول تقرير تحليلي لعمل لجان وزارية مشتركة...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية