اعلن المئات من سكان قري امري الجديدة شمالي السودان، اليوم الجمعة، مقاطعتهم الانتخابات المزمع اجراؤها الاثنين المقبل احتجاجا على تدهور الخدمات بالقري التي هجرتهم اليها الحكومة السودانية بعد انشاء سد مروي شمال البلاد.

وهجر آلاف السكان في العام 2007 إلى قرى أمري الجديدة بعد انشاء سد مروي، ويشكل سكانها 28% من مجموع المتأثرين بقيام سد مروي. ويشكو سكان قرى التهجير تردي الخدمات بالمنطقة وتدهور المشروع الزراعي الذى خصص للمتاثرين.

ودعت لجان اهلية بقري التهجير الخميس للاحتشاد واعلان مقاطعة الانتخابات اليوم في مؤتمر عام حضره المئات من اهالي القري.

وبرر متحدثون في المؤتمر الذي اقيم بالقرية 3 مقاطعتهم للانتخابات احتجاجا خدمات الصحة والتعليم ومياه الشرب وفشل الحكومة في ادارة المشروع الزراعي الذي يعتمد عليه سكان القري في تامين غذائهم.

وارتكزت قوة من الشرطة قرب التجمع الاهلي لكنها لم تتدخل بحسب شهود تحدثت اليهم (الطريق).

وشهدت المنطقة اليومين الماضيين توترات بين الاهالي والحكومة في اعقاب اعتقال الامن السوداني الاربعاء 4 من طلاب نفذوا مخاطبات جماهيرية الاربعاء بقري التهجير دعت لمقاطعة الانتخابات.

الخرطوم- الطريق

 اهالي "امري" شمالي السودان يعلنون في مؤتمر عام مقاطعة الانتخاباتhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/333.jpg?fit=300%2C199&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/333.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالانتخاباتاعلن المئات من سكان قري امري الجديدة شمالي السودان، اليوم الجمعة، مقاطعتهم الانتخابات المزمع اجراؤها الاثنين المقبل احتجاجا على تدهور الخدمات بالقري التي هجرتهم اليها الحكومة السودانية بعد انشاء سد مروي شمال البلاد. وهجر آلاف السكان في العام 2007 إلى قرى أمري الجديدة بعد انشاء سد مروي، ويشكل سكانها 28%...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية