القت الشرطة القبض على نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم، في مدينة سواكن، شرقي السودان، عقب إعتدائه على عضو بالحزب في احد المؤتمرات التنشيطية بالمدينة.

ودّون العضو المعتدى عليه، ويدعى (موسى ابوعلي)، بلاغاً جنائياً في قسم شرطة سواكن تحت المادة (143) من المتعلقة بالقوة الجنائية، على المادة (139) عقوبة تسبيب الجراح العمد، واتهم نائب رئيس الحزب علي محمد علي موسى، بالإعتداء عليه والتسبب في إصابته، مما ادي لنقله للمستشفى لتلقي العلاج.

وذكر ابوعلي لـ (الطريق)، انه غادر قاعة الإجتماع لتلقي مكالمة هاتفية، لكنه حينما عاد رفض نائب رئيس الحزب دخوله مرة اخرى واعتدى عليه بالضرب.

وأضاف: ‘‘انا لم افعل شئ سوى الإدلاء بوجهة نظري خلال المداخلات، لكن يبدو انها لم ترق لنائب الرئيس الذي رفض عودتي للقاعة’’.

من ناحيته قلل أمين الإعلام بحزب المؤتمر الوطني في ولاية البحر الأحمر، هاشم الأمين، من ما حدث ووصف ماجرى بالخلاف العادي وتابع: ‘‘هذه ظاهرة لانستنكرها وهي غير مزعجة’’.

واتهم الأمين اشخاص لم يسمهم بــ “إستهداف الحزب ومحاولة تعطيل سير المؤتمرات التنشيطية”، وقال ان  “الاختلاف في وجهات النظر يؤكد انفتاح الحزب وإستيعابه لكافة التيارات”.

بورتسودان – الطريق

https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/DSCF4344.jpg?fit=300%2C186&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/DSCF4344.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارشرق السودانالقت الشرطة القبض على نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم، في مدينة سواكن، شرقي السودان، عقب إعتدائه على عضو بالحزب في احد المؤتمرات التنشيطية بالمدينة. ودّون العضو المعتدى عليه، ويدعى (موسى ابوعلي)، بلاغاً جنائياً في قسم شرطة سواكن تحت المادة (143) من المتعلقة بالقوة الجنائية، على المادة (139) عقوبة تسبيب...صحيفة اخبارية سودانية