استخدمت الشرطة السودانية الغاز المسيل للدموع والهروات لتفريق جموع المواطنين الذين شاركوا في تشييع جثمان الطالب علي أبكر موسي، نهار اليوم الأربعاء.

وقتل موسي بالرصاص خلال تظاهرات طلابية بجامعة الخرطوم ، أمس، احتجاجا علي تردي الأوضاع الامنية بدارفور.

واحتشد الآلاف في مقابر الصحافة، بمنطقة الصحافة، جنوبي الخرطوم،  منذ صباح اليوم الأربعاء، معظمهم من الطلاب والشباب للمشاركة في التشييع. وهتفوا بشعارات مناوئة للحكومة قبل ان تتدخل الشرطة وتفرقهم بالقوة.

وتنشر (الطريق) تغطية مفصلة للأحدث بعد قليل.

الخرطوم – الطريق 

الطريقأخبارمظاهرات جامعة الخرطوماستخدمت الشرطة السودانية الغاز المسيل للدموع والهروات لتفريق جموع المواطنين الذين شاركوا في تشييع جثمان الطالب علي أبكر موسي، نهار اليوم الأربعاء. وقتل موسي بالرصاص خلال تظاهرات طلابية بجامعة الخرطوم ، أمس، احتجاجا علي تردي الأوضاع الامنية بدارفور. واحتشد الآلاف في مقابر الصحافة، بمنطقة الصحافة، جنوبي الخرطوم،  منذ صباح اليوم الأربعاء، معظمهم...صحيفة اخبارية سودانية