استبعدت الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال، اي تسوية سياسية ثنائية مع الحكومة السودانية، واشارت الى ان كل ما يتردد حول مشاريع للتسوية والمساومة مع النظام غير صحيح.

واكدت الحركة، التزامها القاطع بالمواثيق التي وقعتها مع الجبهة الثورية السودانية وقوى “نداء السودان”، التى التزمت وثيقتها بنص القرار (456) الصادر من الإتحاد الإفريقي والذي أوضح بجلاء إن أي خطة لقيام حوار قومي دستوري حقيقي يجب أن يسبقه إجتماع تحضيري في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا وفي مقر الإتحاد الإفريقي.

ويتقاتل جيشا الحركة الشعبية-شمال، والجيش السوداني الحكومي، منذ العام 2011م، بولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان. وفشلت عدة جولات تفاوضية يرعاها الاتحاد الافريقي في التوصل لحل ينهى الأزمة بالمنطقتين.

واطلع وفد من الحركة بقيادة رئيسها، مالك عقار، وامينها العام، ياسر عرمان، رئيس جنوب افريقيا، جاكوب زوما، ومسؤولون في حكومته، على تطورات الاوضاع السياسية في السودان.

وبحسب بيان للمتحدث باسم وفد الحركة المفاوض، مبارك اردول، فان وفد الحركة الشعبية اوضح للمسؤولين بحكومة جنوب افريقا، ما يجري من أوضاع في السودان خاصة إنتهاكات لحقوق الإنسان ونية الحكومة السودانية إقامة إنتخابات لا تمثل الإرادة الشعبية للسودانيين.

واضاف البيان الذى اطلعت عليه (الطريق)، ” أوضح الوفد ما يجري من قهر وما يرتكب من جرائم حرب، وشرح ما تم من تطورات من بينها توقع إتفاق نداء السودان بين القوى التي تمثل نواة المعارضة السودانية”.

الخرطوم- الطريق

"الشعبية": لا تسوية سياسية ثنائية مع الحكومة السودانيةhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/مالك-عقار-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/مالك-عقار-95x95.jpgالطريقأخبارالأزمة السياسية في السوداناستبعدت الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال، اي تسوية سياسية ثنائية مع الحكومة السودانية، واشارت الى ان كل ما يتردد حول مشاريع للتسوية والمساومة مع النظام غير صحيح. واكدت الحركة، التزامها القاطع بالمواثيق التي وقعتها مع الجبهة الثورية السودانية وقوى 'نداء السودان'، التى التزمت وثيقتها بنص القرار (456) الصادر من الإتحاد الإفريقي...صحيفة اخبارية سودانية