لوّحت الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال، باللجوء الى الآلية الافريقية حال رفض حزب المؤتمر الوطني الحاكم المبادرة المشتركة بينها ومجموعة “سائحون” لإطلاق سراح عشرين اسيراً من الجيش السوداني لديها.

وطالبت الحركة، الحكومة السودانية التصديق بعبور طائرة الصليب الأحمر الدولي ذهاباً وإياباً لنقل الاسرى السودانيين من منطقة يابوس بالنيل الازرق وكاودا بجنوب كردفان الى العاصمة الاثيبوبية اديس ابابا.

ورهن حزب المؤتمر الوطني، الاثنين، اطلاق سراح الاسرى بالتوصل الى اتفاق سياسى مع الحركة الشعبية- شمال. واشار الى إن مجموعة “السائحون” المنشقة عنه مؤخرا، ليست طرفاً معنياً بقضية إطلاق الأسرى.

وكشف الحركة، في بيان اطلعت عليه (الطريق) اليوم الثلاثاء، عن تلقيها رسالة من الصليب الأحمر الدولي حول إستعدادهم لترحيل أسرى الحرب الي ذويهم.

وقال البيان المُوقع باسم متحدث وفد الحركة المفاوض، مبارك اردول ” سلمنا ردنا الرسمي للصليب الأحمر الدولي وطلبنا منهم إرسال طائرة من العاصمة الأثيبوبية أديس أبابا الي كل من يابوس وكاودا لنقل الأسرى المفرج عنهم وعددهم (20) الى العاصمة الأثيوبية أديس أبابا ومن ثم الي الخرطوم”.

واضاف: ” إذا تمسك المؤتمر الوطني وحكومته برفضهم للمبادرة الإنسانية من السائحون فإن الحركة الشعبية والسائحون بإمكانهم الإتصال بالرئيس ثامبو أمبيكي لإنجاز هذه المهمة”.

الخرطوم- الطريق

"الشعبية" تطالب الحكومة السودانية بإنهاء إجراءات إطلاق سراح الاسرىhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/مبارك-اردول-300x178.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/مبارك-اردول-95x95.jpgالطريقأخبارالنيل الازرق,جنوب كردفانلوّحت الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال، باللجوء الى الآلية الافريقية حال رفض حزب المؤتمر الوطني الحاكم المبادرة المشتركة بينها ومجموعة 'سائحون' لإطلاق سراح عشرين اسيراً من الجيش السوداني لديها. وطالبت الحركة، الحكومة السودانية التصديق بعبور طائرة الصليب الأحمر الدولي ذهاباً وإياباً لنقل الاسرى السودانيين من منطقة يابوس بالنيل الازرق وكاودا بجنوب...صحيفة اخبارية سودانية