إلتأمت بالعاصمة الكينية نيروبي خلال اليومين الماضيين إجتماعات بين المؤتمر الشعبي وعدد من الحركات المسلحة بدارفور، لبحث مشاركة الأخيرة في الحوار الذى دعا له حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان.

وقالت مصادر مقربة من المباحثات لـ(الطريق)، انه بعد لقاء الرئيس البشير وزعيم حزب المؤتمر الشعبي حسن الترابي الجمعة قبل الماضية، كلف البشير الأخير بالاتصال بالحركات المسلحة بدارفور ودعوتها للحوار، وكلف الترابي بدوره القيادي بالشعبي آدم الطاهر حمدون الاتصال بالحركات.

واجتمع موفد الشعبي، آدم الطاهر حمدون، بقيادات حركة العدل والمساواة وحركة تحرير السودان قيادة مني اركو مناوي وابو القاسم امام، وقالت مصادر (الطريق)، ان موفد الشعبي عقد اجتماعات مكثفة بالحركات الثلاثة دون دعوة حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور.

وأشترطت الحركات المسلحة الدخول في حوار مع الوطني بوقف اطلاق النار بدارفور واتاحة الحريات.

ونقلت المصادر عن حمدون، ان الرئيس البشير التزم لزعيم الشعبي بتنفيذ كل مطلوبات الحركات المسلحة بدارفور من اجل ضمان مشاركة الحركات في الحوار، واكد حمدون  رفع شروط الحركات  للرئيس البشير ونائبه الاول بكري حسن صالح بشأن الموافقة عليها والدخول في حوار جاد.

الخرطوم، نيروبي- الطريق 

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/الترابي-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/الترابي-95x95.jpgالطريقأخبارالحوار,دارفورإلتأمت بالعاصمة الكينية نيروبي خلال اليومين الماضيين إجتماعات بين المؤتمر الشعبي وعدد من الحركات المسلحة بدارفور، لبحث مشاركة الأخيرة في الحوار الذى دعا له حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان. وقالت مصادر مقربة من المباحثات لـ(الطريق)، انه بعد لقاء الرئيس البشير وزعيم حزب المؤتمر الشعبي حسن الترابي الجمعة قبل الماضية،...صحيفة اخبارية سودانية