تزامنت قطوعات الكهرباء مع جلوس اكثر من 15 ألف تلميذ بمدينة نيالا، عاصمة ولاية جنوب دارفور، غربي السودان ، لامتحانات شهادة الاساس، اعتبارا من الاحد الماضي.

وشهدت المدينة قطوعات بالتيار الكهربائي لساعات طويلة، وعانى نصفها من الظلام، ليلة الاثنين، فيما حصل النصف الآخر  من المدينة على الطاقة الكهربائية ضمن برمجة  تنفذها إدارة الكهرباء.

وقال موسى فضل، والد احد التلاميذ، بحي الرياض في مدينة نيالا لـ(الطريق)،  ” نعيش في ظلام منذ بداية الامتحانات بسبب قطوعات الكهرباء، ولجأنا لاستخدام المصابيح اليدوية لمساعدة ابنائنا على التحصيل الدراسي “.

واوضح فضل، ان القطوعات اثارت استياء المواطنين لانها تزامنت مع بداية الامتحانات. وقال ان “مكتب الكهرباء أبلغهم ان الامداد تناقص بنسبة 50% لتعطل 6 محطات تعمل بالوقود من جملة 14 محطة تغذي مدينة نيالا”.

ويعاني السودان من نقص الامداد الكهربائي بنسبة 40% في فصل الصيف الذي يبدأ في ابريل ويستمر حتى اكتوبر.

الخرطوم ، نيالا – الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/05/hgh.jpg?fit=300%2C172&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/05/hgh.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارخدمات,دارفور  تزامنت قطوعات الكهرباء مع جلوس اكثر من 15 ألف تلميذ بمدينة نيالا، عاصمة ولاية جنوب دارفور، غربي السودان ، لامتحانات شهادة الاساس، اعتبارا من الاحد الماضي. وشهدت المدينة قطوعات بالتيار الكهربائي لساعات طويلة، وعانى نصفها من الظلام، ليلة الاثنين، فيما حصل النصف الآخر  من المدينة على الطاقة الكهربائية ضمن برمجة ...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية