قال الرئيس السوداني، عمر البشير، ان تشكيل حكومة الوفاق الوطني “مهمة عسيرة ” وأشار الى ان ” الكيكة صغيرة والأيادي كتيرة وتتنافس عليها  90 حزباً واكثر من 40 حركة مسلحة ستجد موقعها في السلطة التنفيذية والتشريعية “.

وقال البشير، في مؤتمر صحفي، على هامش تنصيب نائبه بكري حسن صالح رئيسا للوزراء، اليوم الخميس، بالقصر الرئاسي في الخرطوم، ان “اختيار صالح مناسب جدا لاسيما وانه تولى اصلاح الدولة في الفترة السابقة”.

وقال البشير، انه تلقى تكليفاً بتشكيل حكومة الوفاق الوطني، وأشار الى ان الحزب الحاكم سيقدم التنازلات الأكبر في هذه الحكومة. واضاف: ” المؤتمر الوطني يستطيع ان يرتب نفسه لنقصان عدد وزرائه في الحكومة الجديدة “.

وقال البشير انه على الرغم من صعوبة تشكيل الحكومة الجديدة لكنه سيعبر بجميع الاطراف الى “بر الامان “.  وتابع: ” مافي زول حيكون حردان او ح ينشق “.

واشار الرئيس السوداني، الى ان تشكيل حكومة الوفاق الوطني لن يكون قريباً. واضاف “لسنا مستعجلين وسنلجأ للغربلة والتمحيص لاختيار الشخص المناسب وفق معايير متفق عليها بين جميع الاطراف “.

وقال البشير ان اختيار نائبه الاول، بكري حسن صالح، لمنصب رئيس الوزراء لم يواجه باعتراض داخل الحزب الحاكم. وتابع: ” لو كان هذا الاختيار في العام 2014م لحصلت مخاشنات “.

واعلن البشير اعتزام حكومته الاتصال بالأحزاب والحركات الممانعة لان البيئة الدولية والإقليمية مواتية للمصالحة السياسية. واردف: “اتصالاتنا مع رئيس حزب الامة الصادق المهدي لم تتوقف “.

واوضح البشير ان تشكيل الحكومة سيراعي الهوية وستجد كل المناطق تمثيلا في السلطة واضاف “لدينا اشكالات في الهوية لذلك سنراعي هذا الامر لكنها ليست حكومة محاصصة “.

واعلن البشير استمرار منصب النائب الثاني لانه جاء وفق اتفاقية سلام دارفور ولن يتم الغائه واشار الى ان عمر حكومة الوفاق سيمتد حتى 2020.

وتعهد الرئيس السوداني باعادة تشكيل المفوضيات والمجالس وقال “مثال لذلك مفوضية الانتخابات ومجلس الاحزاب لتمثل كل الاطراف فيها “.

الخرطوم – الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/02/البشير.jpg?fit=300%2C169&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/02/البشير.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارالحوار,سياسةقال الرئيس السوداني، عمر البشير، ان تشكيل حكومة الوفاق الوطني 'مهمة عسيرة ' وأشار الى ان ' الكيكة صغيرة والأيادي كتيرة وتتنافس عليها  90 حزباً واكثر من 40 حركة مسلحة ستجد موقعها في السلطة التنفيذية والتشريعية '. وقال البشير، في مؤتمر صحفي، على هامش تنصيب نائبه بكري حسن صالح رئيسا...صحيفة اخبارية سودانية