علَق الامن السوداني اليوم الثلاثاء، صدور صحيفة “التيار” اليومية لاجل غير مسمى دون ابداء اسباب.

وقال رئيس تحرير الصحيفة عثمان ميرغني، لـ(الطريق)، ” رفض جهاز الامن الجهة التي ابلغتني شفاهة بتعليق صدور الصحيفة توضيح الاسباب”. واوضح بان مسؤولي الامن ردوا على استفسار اسباب تعليق الصدور بان الامر سيتم توضيحه لاحقا.

وياتي هذا القرار بعد يوم من مصادرة السلطات الأمنية، الاعداد المعدة للتوزيع بعد طباعتها، دون تقديم أسباب للمصادرة ايضا.

واشار رئيس تحرير الصحيفة، الى ان الامن صادر عدد الامس بعد الطباعة واليوم فجرا اوقف طباعتها قبل ان يتم ابلاغنا بقرار تعليق الصدور.

وفي مارس من العام 2014 أصدرت المحكمة الدستورية في السودان، قراراً بعودة صحيفة التيار – الموقوفة بقرار من جهاز الأمن والمخابرات منذ العام 2012م.

ويفرض جهاز الأمن والمخابرات السوداني قيودا صارمة على الحريات الصحفية وحرية تداول ونشرالمعلومات، بمافي ذلك الرقابة السابقة للنشر و”سياسة الخطوط الحمراء”، في البلد الذي يتذيّل مؤشر حرية الصحافة في العالم.

الخرطوم- الطريق

الامن السوداني يعلق صدور صحيفة (التيار) لاجل غير مسمىhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/20140720_131037.jpg?fit=300%2C165&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/20140720_131037.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارحرية صحافةعلَق الامن السوداني اليوم الثلاثاء، صدور صحيفة 'التيار' اليومية لاجل غير مسمى دون ابداء اسباب. وقال رئيس تحرير الصحيفة عثمان ميرغني، لـ(الطريق)، ' رفض جهاز الامن الجهة التي ابلغتني شفاهة بتعليق صدور الصحيفة توضيح الاسباب'. واوضح بان مسؤولي الامن ردوا على استفسار اسباب تعليق الصدور بان الامر سيتم توضيحه لاحقا. وياتي...صحيفة اخبارية سودانية