شرعت نيابة بورتسودان، شرقي السودان، في إجراءات التحري الخاصة بقضية استخدام (كلور) منتهي الصلاحية في تعقيم مياه الشرب وتطهير عنابر العزل الخاصة بمرضى الإسهالات المائية في مستشفى المدينة، عقب بلاغات دوّنها مواطنون ضد الجهات المسؤولة.

واطلق نشطاء في المدينة حملة واسعة تُطالب بمحاسبة الجهة التي إستخدمت الكلور منتهي الصلاحية، ودونوا بلاغاً بقسم شرطة الأوسط، يحمل الرقم (528) تحت المادة (70) من القانون الجنائي، إضافة إلى بلاغات أخرى تتعلق بقوانين البيئة ضد عدة جهات حملوها مسئولية استخدام الكلور.

وكانت السلطات الرقابية في المدينة، قد ضبطت كميات كبيرة من الكلور الذي يُستخدم في تعقيم مياه الشرب منتهي الصلاحية منذ (9) سنوات، وذلك داخل مخزن خاص بمشروع إصحاح البيئة تُشرف عليه منظمة (اليونسيف).

وقدّرت مصادر مطلعة لـ(الطريق) الكميات المضبوطة بعدة حاويات تحتوي على (علب) و(جرادل) معبأة بـ (كلور) بعضه منتهي الصلاحية منذ العام 2008م، يتم استخدامه في خزانات المياه بالمدينة.

بينما نفى مدير هيئة مياه ولاية البحر الأحمر ناجي عز الدين، خلال مؤتمر صحفي الجمعة الماضية، استخدامهم الكلور منتهي الصلاحية في تعقيم مياه الشرب في مدينة بورتسودان، ولفت إلى ان إدارة الطب الوقائي هي التي طلبت الكلور لإستخدامه في تطهير عنابر العزل في المستشفى.

بورتسودان- الطريق

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/02/كلور-بورتسودان.jpg?fit=300%2C225&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/02/كلور-بورتسودان.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارالصحة,الفساد,شرق السودانشرعت نيابة بورتسودان، شرقي السودان، في إجراءات التحري الخاصة بقضية استخدام (كلور) منتهي الصلاحية في تعقيم مياه الشرب وتطهير عنابر العزل الخاصة بمرضى الإسهالات المائية في مستشفى المدينة، عقب بلاغات دوّنها مواطنون ضد الجهات المسؤولة. واطلق نشطاء في المدينة حملة واسعة تُطالب بمحاسبة الجهة التي إستخدمت الكلور منتهي الصلاحية، ودونوا...صحيفة اخبارية سودانية