تعهد الرئيس الجديد للمجلس القومي للصحافة والمطبوعات في السودان (هيئة حكومية) ، فضل الله محمد، بحماية الصحافيين، واعتبر ان “الممارسة الرشيدة” هي الضامن الوحيد لحرية الصحافة.

وقال فضل لله، بُعيد انتخابه رئيساً للمجلس، اليوم الاثنين، خلفاً لعلي شمو، ان مدخله للمهمة الجديدة “حماية الصحافة والصحافيين”، وأشار إلى ان “الصحافة لها دور قيادي  فى ظل أجواء الحوار التي تعيشها البلاد”.

وقال محمد لـ(الطريق) ان: “حرية الصحافة مقترنة بالممارسة الرشيدة من قبل الصحافيين انفسهم”، التي اعتبرها “الضامن الوحيد لحرية الصحافة”.

ويفرض جهاز الأمن والمخابرات السوداني رقابة صارمة على الصحف ووسائل الإعلام.

وعيّن الرئيس الرئيس السوداني، ابريل الفائت، هشام محمد عباس، أميناً عاماً للمجلس القومي للصحافة والمطبوعات، خلفاً للعبيد مروح، الذي شغل المنصب هو الآخر بموجب قرار رئاسي.

ويعمل المجلس القومي للصحافة والمطبوعات تحت إشراف رئاسة الجمهورية، ومخوّلة له بموجب قانون الصحافة والمطبوعات صلاحيات وسلطات واسعة تصل لحد توقيف الصحف. ويتم تعيين (8) من أعضاء المجلس – بينهم الأمين العام – بواسطة الرئيس، وللمجلس سلطة إشرافية علي الصحف والمطبوعات الصحفية في السودان، وهو الجهة المسئولة عن إصدار تراخيص الصحف.

وعلّق صحافيون على اختيار فضل الله محمد لرئاسة المجلس بأنه “تكميلي” نظراً لأن المنصب الأهم بالمجلس (منصب الامين العام) يُعيِّن من يشغله رئيس الجمهورية.

وتشهد الحريات الصحفية في السودان تدهوراً مريعاً منذ عدة أعوام خلت. ويفرض جهاز الأمن والمخابرات، في السودان، قيوداً على العمل الصحفي، ويصادر الصحف، ويوقفها، ويمنع النشر، دون اذن قضائي. كما يمنع الصحافيين من الكتابة، ويلاحقهم جنائياً بالبلاغات الكيدية.

الخرطوم – الطريق

الرئيس الجديد لمجلس الصحافة السوداني يتعهد بحماية الصحافيينhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/20140720_133620-300x140.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/20140720_133620-95x95.jpgالطريقأخبارحرية صحافةتعهد الرئيس الجديد للمجلس القومي للصحافة والمطبوعات في السودان (هيئة حكومية) ، فضل الله محمد، بحماية الصحافيين، واعتبر ان 'الممارسة الرشيدة' هي الضامن الوحيد لحرية الصحافة. وقال فضل لله، بُعيد انتخابه رئيساً للمجلس، اليوم الاثنين، خلفاً لعلي شمو، ان مدخله للمهمة الجديدة 'حماية الصحافة والصحافيين'، وأشار إلى ان 'الصحافة لها...صحيفة اخبارية سودانية