منع الأمن السوداني، اليوم الاثنين، قادة معارضين من مخاطبة ندوة سياسية لتحالف قوى “نداء السودان” بمدينة بورتسودان شرقي السودان.

ورفض رجال امن السماح لرئيس حزب التحالف السوداني، عبد العزيز خالد، ونائبة رئيس حزب الأمة القومي، مريم الصادق، دخولهما مقر جامعة البحر الأحمر، لمخاطبة ندوة سياسية تنظمها قوى نداء السودان بالجامعة.

 وقال مصدر بالتحالف المعارض في المدينة لـ(الطريق)، ” منع رجال الامن دخول القياديين الحزبيين لمقر الجامعة والتحدث في الندوة السياسية”.

وتقابل السلطات السودانية، حملات المعارضة الداعية لمقاطعة الإنتخابات العامة المزمع اجراؤها في أبريل المقبل، بالقمع والإعتقالات، لاسيما مواجهة السلطات العنيفة لعمل المعارضة الجماهيري في مدن سنار وسنجة و دنقلا  والأبيض خلال الشهر الماضي.

ودشنت قوى نداء السودان، الجمعة، حملة “إرحل” الداعية لمقاطعة الانتخابات المزمع اجراؤها ابريل المقبل، فى ولايات شرق السودان، ونظمت ثلاث ندوات جماهيرية في مدن القضارف وكسلا وبورتسودان.

وشدد متحدثون في مؤتمر صحفي، لقوى المعارضة بمدينة بورتسودان، صباح اليوم الاثنين، على ضرورة  إلغاء الإنتخابات، وتشكيل حكومة إنتقالية، والدعوة إلى حوار جامع يضم كل القوى السياسية السودانية.

وقالت نائبة رئيس حزب الامة، مريم الصادق، أن “المؤتمر التحضيرى الذى يجمع الحكومة والمعارضة يجب أن يتم قبل إجراء الإنتخابات، التى إذا جرت من شأنها أن تعقد الأمر”.

وأضافت: “لابد من توفر الضمانات الكافية لقوى المعارضة حتى تستجيب للمشاركة فى الملتقى التحضيرى”.

واشارت الى ان ماجمع المعارضة فى صف واحد الآن، هو إحساسها بالخطر الذى تواجهه البلاد.

وفى ندوة تدشين نداء السودان وحملة “ارحل”، التى أقيمت ليل الاحد،  بدار الحزب الشيوعي في مدينة بورتسودان، أشار المتحدثون إلى قضايا التهميش والجهل والمرض التى يعاني منها شرق السودان، وطالبوا بضرورة محاكمة المتورطين فى أحداث 29 يناير، وخاطبت اللقاء من العاصمة البريطانية لندن نائبة رئيس الجبهة الثورية السودانية زينب كباشي، مؤكدة دعم الجبهة الثورية لحملة ” إرحل “.

وفي الخرطوم، قال التحالف المعارض في وقت سابق اليوم الاثنين، ان السلطات الامنية اعتلقت اثنين من نشطاء حملة مقاطعة الإنتخابات التي تقودها المعارضة، بمنطقة السلمة جنوبي العاصمة الخرطوم أثناء مخاطبتهما حشداً عاماً بأحد اسواق المنطقة، ليل الأحد.

 

بورتسودان- الطريق

الأمن السوداني يمنع معارضين من مخاطبة ندوة سياسية ببورتسودانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/40-300x240.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/40-95x95.jpgالطريقأخبارانتهاكات الأجهزة الأمنية,تحالف المعارضةمنع الأمن السوداني، اليوم الاثنين، قادة معارضين من مخاطبة ندوة سياسية لتحالف قوى 'نداء السودان' بمدينة بورتسودان شرقي السودان. ورفض رجال امن السماح لرئيس حزب التحالف السوداني، عبد العزيز خالد، ونائبة رئيس حزب الأمة القومي، مريم الصادق، دخولهما مقر جامعة البحر الأحمر، لمخاطبة ندوة سياسية تنظمها قوى نداء السودان بالجامعة.  وقال...صحيفة اخبارية سودانية