انتقد نواب بالبرلمان السوداني، تجربة الحكم اللا مركزي، ووصفوا ما يطبق حالياً بانه  “ادارة منقوصة التفويض” لانها تسبب فى ترهل في الجهاز الاداري،  والتضخم الاقتصادي، والتقاطعات في التشريعات بين المركز والولايات. وطالب نواب بالعودة إلى نظام الأقاليم. في وقتٍ قال فيه نائب الرئيس السوداني، حسبو عبد الرحمن، ان “الرجوع للاقاليم ردة”، و “مركزية جديدة” و”استدعاء للحكم الذاتي” .

وكان السودان يتوزع اداريا الى ستة اقاليم قبل مجئ الحكومة الحالية التي قسمت البلاد اداريا الى 28 ولاية قبيل انفصال دولة جنوب السودان التي كانت تضم عشر ولايات.

وقال النائب، عبد القادر منعم منصور، خلال جلسة البرلمان، اليوم الثلاثاء، بشأن المؤتمر القومي لتقييم تجربة الحكم اللامركزي،  ان “التطبيق افرز الآلاف من الوزراء والمعتمدين فى الولايات بمخصصات باهظة على حساب المواطن”.  وأشار منصور الى  وجود 8 وزراء بولاية غرب كردفان و20 معتمد، ولفت إلى ” تعيين معتمدين برئاسة الولاية بدون اعباء ويتقاضون  اجور ونثريات وعربات”- على حد قوله.

من جهته، انتقد عبد الباسط سبدرات، تزعزع الحكومة حيال وزارة الحكم اللامركزي بحله مرة واعتماده كمجلس مرة ثانية واعادته كوزارة مرة ثالثة، ووصف سبدرات التحول بـ ” اضطراب وغبش وعدم اهتمام ” بالحكم اللامركزي. وقال ان الورقة المفاهيمية التى قدمها نائب الرئيس لم تبرح مكانها منذ ان كان شخصه وزيرا للحكم الاتحادي سنة 2005م.

وطالب نواب، بضرورة قسمة الموارد بين مستويات الحكم الثلاثة – الاتحادي والولائي والمحلي – وحمايتها بقوانين ومراعاة قومية الخدمة المدنية، وان لاتترك للولايات واجراء تعديل في المادة 198 من قانون مفوضية قسمة الايرادات، وان يستوعب التقييم مخرجات الحوار الوطني.

إلى ذلك، أقر نائب الرئيس، حسبو محمد عبدالرحمن، بأن “تطبيق الحكم اللامركزي صاحبته بعض الشوائب”، منها اضعاف السلطة المركزية، وارتفاع التكلفة المالية، والحاجة المستمرة للرقابة المركزية على انشطة الوحدات المكونة للدولة. وطالب الهيئة بالاجتماع كلجنة وتقييم التجربة.

الخرطوم – الطريق

جدل في البرلمان السوداني بعد مطالبات بعودة حكم البلاد عبر نظام الاقاليمhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/10/mj-300x145.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/10/mj-95x95.jpgالطريقأخبارالبرلمانانتقد نواب بالبرلمان السوداني، تجربة الحكم اللا مركزي، ووصفوا ما يطبق حالياً بانه  'ادارة منقوصة التفويض' لانها تسبب فى ترهل في الجهاز الاداري،  والتضخم الاقتصادي، والتقاطعات في التشريعات بين المركز والولايات. وطالب نواب بالعودة إلى نظام الأقاليم. في وقتٍ قال فيه نائب الرئيس السوداني، حسبو عبد الرحمن، ان 'الرجوع...صحيفة اخبارية سودانية