قال مسؤول في البعثة المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة “يوناميد” باقليم دارفور غربي السودان، ان خاطفي الطيارين الروسيين طلبوا فدية مالية تقدر بنحو 500 ألف دولار، من بعثة يوناميد لاطلاق سراحهما.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن المسؤول نفسه، اليوم الخميس، بأن الطيارين الروسيين، اللذين يعملان، في شركة U.T. air الروسية، وهي شركة متعاقدة مع البعثة المشتركة، ما يزالان في قبضة المسلحين المجهولين، بولاية وسط دارفور، غربي السودان.

وقال مسؤول البعثة الذى فضل حجب اسمه “نظرا لحساسية الموقف، المتعلق بسلامة المواطنين الروسيين، لدينا توجيهات من قبل السلطات الأمنية السودانية، بعدم الحديث لوسائل الإعلام، بالموضوع المتعلق بالروسيين المختطفين منذ يناير الماضي. واضاف “الأخبار غير متوفرة لديهم عن أوضاع الروسيين في الوقت الراهن”.

ولفت، إلى أن “الأجهزة الأمنية، تبذل مساع كبيرة لتخليص الروسيين، في أسرع وقت ممكن”.

ويبقى المواطنان الروسيان، في أيدي المسلحين المجهولين، بمنطقة جبلية تسمى “إيفون”، لا تبعد كثيراً من مدينة “زالنجي”، عاصمة ولاية وسط دارفور.

 واختطف الطيارين برفقة مواطن سوداني اَخر، يعمل مهندساً، وهم في طريقهم من منطقة قريبة عائدين إلى مدينة زالنجي، من قبل مجهولين مسلحين وبحوزتهم أسلحة، وقام المسلحون بتوقيف الباص، واختطاف الروسيين والسوداني، إلى “جبل إيفون”. وقد مضى على الحادثة أربعة أشهر كاملة، دون الوصول إلى هؤلاء الخاطفين، وإطلاق سبيل المواطنيّن الروسيين.

وتتمسك الحكومة السودانية بعدم السماح لأي جهه أياً كانت، بأن تعطي أموالاً لمثل هؤلاء الذين يقومون باختطاف الأشخاص من أجل كسب أموال بطرق غير مشروعة.

الطريق+وكالات

وكالة: خاطفي الطيارين الروسيين طلبوا 500 الف دولار لاطلاق سراحهماhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/مروحية-300x171.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/مروحية-95x95.jpgالطريقأخباردارفور,علاقات خارجيةقال مسؤول في البعثة المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة 'يوناميد' باقليم دارفور غربي السودان، ان خاطفي الطيارين الروسيين طلبوا فدية مالية تقدر بنحو 500 ألف دولار، من بعثة يوناميد لاطلاق سراحهما. ونقلت وكالة 'سبوتنيك' الروسية عن المسؤول نفسه، اليوم الخميس، بأن الطيارين الروسيين، اللذين يعملان، في شركة U.T. air...صحيفة اخبارية سودانية