أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم السبت، الإفراج عن مواطنيها الاثنين اللذين اختطفا في اقليم دارفور السوداني، يناير الماضي. دون دفع فدية.

وقالت الخارجية الروسية، في بيان نشرته على موقعها الالكتروني، السبت، إنه “تم الإفراج مساء الجمعة 5 يونيو عن المواطنين الروسيين أنتيوفييف وتشيريبانوف، المختطفين منذ الـ 29 من يناير، مطلع هذا العام، في إقليم دارفور السوداني”.

وأضافت الخارجية أن المواطنين بصحة جيدة ويوجدان الآن في مدينة زالنجي غرب دارفور، حيث سينقلان في وقت لاحق، السبت، إلى الخرطوم ومن ثم إلى موسكو.

من جهتها، أكدت السفارة الروسية في الخرطوم إطلاق سراح موظفي الطيران، وقالت: “وفقا لمعلومات تلقيناها من جهاز الأمن والاستخبارات (الجمعة ) بدون دفع أي فدية، ووفقا لجهاز الأمن أطلقا بطريقة سلمية”.

والروسيين المختطفين هما مسؤول إداري وتقني في شركة الطيران الروسية “يو  تي أير” المتمركزة في الأورال، ويعملان بالتعاقد مع البعثة المشتركة للامم المتحدة والاتحاد الافريقي في دارفور (يوناميد)، واختطفا في زالنجي، بولاية شرق دارفور، ملطع العام الحالي.

ونشرت وكالات أنباء، ان الخاطفين طلبوا فدية قدرها 500 ألف دولار للإفراج عن المختطفين.

الخرطوم – الطريق+ وكالات

موسكو تعلن الإفراج عن الطيارين الروسيين المختطفين في السودان منذ اربعة أشهرhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/06/ros-300x178.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/06/ros-95x95.jpgالطريقأخباردارفورأعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم السبت، الإفراج عن مواطنيها الاثنين اللذين اختطفا في اقليم دارفور السوداني، يناير الماضي. دون دفع فدية. وقالت الخارجية الروسية، في بيان نشرته على موقعها الالكتروني، السبت، إنه 'تم الإفراج مساء الجمعة 5 يونيو عن المواطنين الروسيين أنتيوفييف وتشيريبانوف، المختطفين منذ الـ 29 من يناير، مطلع...صحيفة اخبارية سودانية