كشفت وثائق مؤتمر الصلح  بين جماعتي (الرزيقات) و(المعاليا)  الذي اجري بمدينة مروي، في الولاية الشمالية، عن مقتل 500 شخص من الطرفين، واصابة 455 آخرين بجراح في نزاع المجموعتين الجارتين بولاية شرق دارفور.

وأظهرت الوثائق، التي اطلعت عليها (الطريق)، مقتل 285 من المعاليا واصابة 205 بجراح، كما قتل 215 من الرزيقات واصيب 250 بجراح .

وقدرت ديات القتلى من الطرفين ب 66 مليار يدفع الرزيقات للمعاليا 38 مليار مقابل قتلاهم فيما يدفع المعاليا للرزيقات 28 مليار جنيه . بيد ان مؤتمر الصلح الذي انعقدت جلسته الختامية يوم السبت بمروي رفض وفد المعاليا التوقيع على وثيقة الصلح فيه في الوقت الذي وقع وفد الرزيقات والاجاويد والشهود.

وعزا  احد قيادات المعاليا،  مفضلا حجب اسمه، لـ(الطريق)، سبب رفض وفدهم التوقيع على وثيقة الصلح إلى أحد قرارت المؤتمر التي اعتبرت الارض التي يقطنون عليها في محليتي عديلة وابوكارنكا جزء من دار الرزيقات التاريخية.

وخاض رجال الجماعتين دورات عدة في القتال خلال الخمسين سنة الماضية أودت بحياة الآلاف منهم كان آخرها في شهر اغسطس من العام الماضي.

مروي، دارفور – الطريق

  500 قتيلا و455 جريحا ضحايا قتال (الرزيقات) و(المعاليا)https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/صلح.jpg?fit=300%2C207&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/صلح.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالعنف الاهلى,دارفوركشفت وثائق مؤتمر الصلح  بين جماعتي (الرزيقات) و(المعاليا)  الذي اجري بمدينة مروي، في الولاية الشمالية، عن مقتل 500 شخص من الطرفين، واصابة 455 آخرين بجراح في نزاع المجموعتين الجارتين بولاية شرق دارفور. وأظهرت الوثائق، التي اطلعت عليها (الطريق)، مقتل 285 من المعاليا واصابة 205 بجراح، كما قتل 215 من الرزيقات...صحيفة اخبارية سودانية