كشف وزير الخارجية السوداني علي كرتي، عن تأييد روسيا لبلاده في شان مغادرة البعثة المشتركة بين الامم المتحدة والاتحاد الافريقي بدارفور “يوناميد” السودان.

وتشير (الطريق) الى ان الحكومة  السودانية، تقدمت في الحادي والعشرين من الشهر الجاري، بطلب لـ“يوناميد” دعتها فيه لمغادرة اقليم دارفور. على خلفية الازمة التي نشبت بين الحكومة والبعثة في اعقاب مزاعم اغتصاب جماعي بمنطقة “تابت” في دارفور تداولتها تقارير اعلامية، ومنع الحكومة البعثة من التقصى والتحقيق حول هذه المزاعم.

واعلن كرتي، توصل بلاده  لتفاهمات مع روسيا فيما يتعلق بمغادرة “يوناميد” السودان.

وقال كرتي في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي، سيرجي لافروف بالعاصمة السودانية الخرطوم، اليوم الاربعاء، “روسيا تؤيد موقف السودان في هذا الصدد”.

واشار كرتي، الى مواقف روسيا التي قال انها ظلت داعمة للسودان في المحافل الدولية، وتدعم الخرطوم ايضا مواقف موسكو.

وأغقلت السلطات السودانية، الاسبوع الماضي، مكتبا يتبع لوحدة حقوق الإنسان بالبعثة المشتركة للامم المتحدة والاتحاد الافريقي في دارفور (يوناميد)، واتهمتها بتجاوز التفويض الممنوح لها ومخالفتها للاتفاق بين البعثة والحكومة.

وأبلغ مصدر رفيع في “يوناميد”، (الطريق) بأن البعثة تسلمت خطاباً، من الحكومة السودانية تأمر فيه باغلاق مكتب تنسيق يتبع لوحدة حقوق الإنسان في الخرطوم، بحجة ان حدود التفويض الممنوح للبعثة هو اقليم دارفور، وان افتتاح مكتب جديد بالخرطوم هو مخالفة لتفويض البعثة. وأضاف المصدر، ان “المكتب الذي تم اغلاقه هو احد مكاتب التنسيق التابعة لوحدة حقوق الانسان، وظل يعمل منذ أكثر من ستة سنوات وهو ليس مكتباً جديداً”.

الخرطوم- الطريق

السودان: روسيا تؤيد مغادرة "يوناميد" دارفور https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/يوناميد-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/يوناميد-95x95.jpgالطريقأخباردارفور,علاقات خارجيةكشف وزير الخارجية السوداني علي كرتي، عن تأييد روسيا لبلاده في شان مغادرة البعثة المشتركة بين الامم المتحدة والاتحاد الافريقي بدارفور 'يوناميد' السودان. وتشير (الطريق) الى ان الحكومة  السودانية، تقدمت في الحادي والعشرين من الشهر الجاري، بطلب لـ“يوناميد” دعتها فيه لمغادرة اقليم دارفور. على خلفية الازمة التي نشبت بين الحكومة...صحيفة اخبارية سودانية