قال مندوب السودان الدائم لدى مجلس الامن، عمر دهب فضل، أن “الوضع في دارفور انتقل من حالة ادارة الصراع الى حالة إنهائه”. وحذر من المساس بوثيقة الدوحة للسلام. وقال أن “الدعوات التي تثار للنيل من وثيقة الدوحة لا تهدف إلا لإعادة دارفور الى مربع الحرب والعنف”.

واشار المسؤول السوداني في رده على تقرير الامين العام للامم المتحدة حول عملية السلام وقوات “يوناميد” بدارفور، الى إن النظر الى وجود يوناميد في هذه المرحلة ينبغي أن يركز على مواءمة وجدوى وجودها وإسهامها في عملية السلام بالاقليم.

وقدم مساعد الامين العام للامم المتحدة في 28 اكتوبر الماضي تقريرا لمجلس الامن حول عملية السلام والبعثة المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة “يوناميد” بدارفور، دعا فيه لاتخاذ قرار حاسم بشان محادثات السلام بين الحكومة والحركات المسلحة.

واضاف مندوب السودان لدى مجلس الامن، في تقريره للمجلس حسب وكالة السودان للانباء “الحكومية”، “اتفاقية الدوحة قد أنشأت اللجنة الدولية لمتابعة تنفيذ الاتفاقية المكونة من الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن وشركاء السلام ودول الجوار الى جانب حكومة السودان كسابقة في تاريخ اتفاقيات السلام التي تعمل على إنهاء النزاعات الداخلية في العالم”.

حول الازمة الناشبة بين الحكومة والبعثة الاممية بدارفور “يوناميد” حول تخليص حاويات تخص البعثة، افاد مندوب السودان المجلس، بأن (يوناميد) لم تفئ بالاجراءات الداخلية لتخليص الحاويات وعدم لجوءها في الأوقات المناسبة والضرورية الى الآليات المختلفة الموضوعة والمتفق عليها لمثل هذه الأغراض هو ما أدى الى تراكم أعداد الحاويات وتفاقم هذه المشكلة التي تم حسمها بخطوات من جانب الحكومة السودانية.

وقال دهب، “فيما يخص تاشيرات دخول منسوبي البعثة  فإن احصاءات مكتب تنسيق المساعدات الانسانية في الأمم المتحدة أشارت الى أن نسبة استجابة حكومة السودان الى طلبات يوناميد باصدار تأشيرات بلغت نحو 86 -96% “.

واشار المندوب الدائم، الى أن هناك نقاطاً ايجابية تضمنها تقرير الأمين العام للأمم المتحدة منها الإقرار بانخفاض عمليات النزوح في الفترة التي غطاها التقرير، والاقرار بأن القصف الجوي يستهدف الحركات والمجموعات المسلحة لا المدنيين بجانب  الإشارة الى العدد الكبير من الدوريات التي قامت بها يوناميد والتي “تدحض الإدعاء بتقييد حركتها”.

الخرطوم- الطريق

السودان لـ(مجلس الامن): انتقاد وثيقة الدوحة يهدف لاعادة دارفور الى الحربhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/دافور-300x177.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/دافور-95x95.jpgالطريقأخباردارفورقال مندوب السودان الدائم لدى مجلس الامن، عمر دهب فضل، أن 'الوضع في دارفور انتقل من حالة ادارة الصراع الى حالة إنهائه'. وحذر من المساس بوثيقة الدوحة للسلام. وقال أن 'الدعوات التي تثار للنيل من وثيقة الدوحة لا تهدف إلا لإعادة دارفور الى مربع الحرب والعنف'. واشار المسؤول السوداني في...صحيفة اخبارية سودانية