أدان مجلس الأمن الدولى بشدة الهجوم الذى شنته مجموعة مسلحة مجهولة ضد البعثة المشتركة للاتحاد الأفريقى والأمم المتحدة (يوناميد) بدارفور غربي السودان.

 وطالب مجلس الأمن ، فى بيان له ليل الخميس، الحكومة السودانية بإجراء تحقيقات سريعة فى الهجوم، وتقديم الجناة الى العدالة، معربا عن خالص تعازى ممثلى الدول الأعضاء بالمجلس لعائلات جنود يوناميد ، الذين قتلوا فى الهجوم ، وكذلك لحكومة إثيوبيا ولأفراد “يوناميد”.

وقتل ثلاثة من جنود حفظ السلام التابعين لبعثة اليوناميد وأصيب ثالثٌ بجراح خطيرة يوم 16 أكتوبر الجاري في محلية كُرمَا التابعة لولاية شمال دارفور عندما قام بمهاجمتهم مجموعة مسلحة غير معلومة الهوية؛ حيث باغت المسلحون دورية حفظ سلام أثيوبية تقوم بحراسة إحدى أبيار الماء بالمنطقة.

وقالت يوناميد في بيان لها ان الجناة فروا من مسرح الجريمة بعد أن استولوا على إحدى المركبات التابعة للدورية.

وأعرب الممثل الخاص المشترك ورئيس البعثة بالإنابة  أبيدون باشوا عن عميق حزنه حيال هذا الحادث قائلاً: ’’إننا ندين بشدة هذه الجريمة البشعة التي تم ارتكابها حيال حفظة سلام بعثتنا‘‘.

وأضاف ’’الحادث يذكرنا جميعا بالثمن الباهظ الذي يدفعه الجميع في غياب السلام. لقد فقد هؤلاء الجنود الثلاثة حياتهم، كما فعل العديد من أقرانهم فيما سبق، وهم يحاولون جلب السلام إلى أهل دارفور.‘‘

وقال باشوا “تم إبلاغ وزير الخارجية السوداني بهذه الواقعة وندعو حكومة السودان بسرعة ضبط الجناة وتقديمهم للعدالة، قائلا في هذا الصدد: ’’إن أي هجوم على حفظة السلام هو في واقع الأمر جريمة حرب يعاقب عليها القانون الدولي”.

الخرطوم-الطريق+وكالات 

مجلس الأمن يطالب السودان بتحقيق عاجل حول مقتل جنود (يوناميد)https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/دارفور-300x168.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/دارفور-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجية أدان مجلس الأمن الدولى بشدة الهجوم الذى شنته مجموعة مسلحة مجهولة ضد البعثة المشتركة للاتحاد الأفريقى والأمم المتحدة (يوناميد) بدارفور غربي السودان.  وطالب مجلس الأمن ، فى بيان له ليل الخميس، الحكومة السودانية بإجراء تحقيقات سريعة فى الهجوم، وتقديم الجناة الى العدالة، معربا عن خالص تعازى ممثلى الدول الأعضاء بالمجلس...صحيفة اخبارية سودانية