يواجه سكان محلية حلايب بولاية البحر الأحمر شرقى السودان، أزمة حادة فى مياه الشرب نتيجة توقف عدد من محطات “التحلية” عن العمل، وشح المياه فى مناطق عديدة من المحلية بسبب دخول فصل الصيف.

وأشار مواطنون بالمحلية لـ (الطريق) الى معاناة كبيرة يواجهونا من أجل الحصول على الماء حيث بلغ سعر برميل الماء (25) جنيهاً، وعدم بوادر إنفراج للأزمة المستمرة التي  يتجاهلها المسئولين الحكوميين.

وأرجع، نائب الدائرة (1) حلايب، بمجلس تشريعى البحر الأحمر، محمود مرساب الازمة الى توقف معظم محطات تحلية المياه بالمحلية، مؤكداً أن سلطات المحلية تعمل على إتباع حلول إسعافية لتوفير إحتياجات المواطنين الأساسية من الماء.

وأضاف مرساب لـ (الطريق) ” أحد الحلول التى سوف يتم العمل بها هو تجميع محطات تحلية المياه فى منطقة (معروف) لتصبح فى منطقة قريبة من أماكن تجمع المواطنين “.

وواجه سكان المحلية أزمة مشابهة قبل حوالى شهر الأمر الذى دفع بعدد من المواطنيين للتظاهر أمام مبنى المحلية، لكن تدخلت الأجهزة الأمنية وعدتهم بحل المشكلة حيث شهدت الأزمة إنفراجاً محدوداً، لكنها عادت مجدداً خلال الأيام الفائتة.

بورتسودان- الطريق 

أزمة مياه حادة تواجه سكان محلية حلايب شرق السودانالطريقأخبارشرق السودانيواجه سكان محلية حلايب بولاية البحر الأحمر شرقى السودان، أزمة حادة فى مياه الشرب نتيجة توقف عدد من محطات 'التحلية' عن العمل، وشح المياه فى مناطق عديدة من المحلية بسبب دخول فصل الصيف. وأشار مواطنون بالمحلية لـ (الطريق) الى معاناة كبيرة يواجهونا من أجل الحصول على الماء حيث بلغ سعر...صحيفة اخبارية سودانية