أضطر والى البحر الأحمر محمد طاهر ايلا، اليوم الاثنين، إلى قطع خطابه أمام حشد جماهيرى ومغادرة المنصة بسبب هتافات مناوئة له من قبل مواطنين غاضبين ببلدة هيا شرقى السودان.

 وكان والى البحر الأحمر ينوي مخاطبة الحشد الجماهيرى ضمن زيارة رسمية لمحلية هيا قبل أن تجبره الهتافات المناوئة إلى مغادرة مكان الإحتفال ومغادرة المحلية.

وأكد مواطنون من هيا لـ(الطريق)، أن والى البحر الأحمر إضطر إلى قطع خطابه بسبب هتافات مثل (لن نوالى هذا الوالى) و(أرحل .. أرحل )، وأشار إلى أن هنالك مجموعة حاول رمى صيوان الإحتفال على رؤوس الضيوف قبل أن تتدخل القوات الأمنية لمنعهم .

وكانت السلطات الأمنية بمحلية هيا قد قامت بإعتقال عدد من الناشطين السياسيين تحفظياً وأطلقت سراحهم عقب إنتهاء الزيارة وذلك خشية مشاركتهم فى أعمال تؤدى إلى إفشال زيارة الوالى للمنطقة.

واعترض مواطنون غاضبون السبت، موكب والى ولاية البحر الاحمر محمد طاهر ايلا، وهاجموه بالحجارة وسط مدينة بورتسودان شرقي السودان.

وأستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع في مواجهة المحتجين المناوئين لحكومة الولاية والذين اعترضوا موكب الوالى بحي ديم عرب وسط مدينة بورتسودان.

وأشعل المواطنون الغاضبون النيران في شوارع الحي ورشقوا موكب الوالي بالحجارة والزجاجات الفارغة، ما اسفر عن إصابة شخصان بجروح نقلا على اثرها للمستشفي قبل ان تطلق الشرطة الغاز المسيل على المحتجين وتفرق جمعهم.

ومزق مجهول صور عديدة لوالى الولاية كانت معلقة بعدد من الشوارع الرئيسية بمدينة بورتسودان، فيما تم تشويه بعضها عشية مسيرة مناصرة للوالي بالمدينة اليوم.

وتفجرت قبل وقت أزمة بين مجموعات وقيادات في حزب المؤتمر الوطني الحاكم بالولاية، وشهدت الولاية مناوشات بين مجموعة تعارض سياسات والى البحر الاحمر، وأخرى مؤيده له.

بورتسودان- الطريق

هتافات مناوئة تجبر (أيلا) على مغادرة محلية هياhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/ايلا-بورسودان-300x202.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/ايلا-بورسودان-95x95.jpgالطريقأخبارشرق السودانأضطر والى البحر الأحمر محمد طاهر ايلا، اليوم الاثنين، إلى قطع خطابه أمام حشد جماهيرى ومغادرة المنصة بسبب هتافات مناوئة له من قبل مواطنين غاضبين ببلدة هيا شرقى السودان.  وكان والى البحر الأحمر ينوي مخاطبة الحشد الجماهيرى ضمن زيارة رسمية لمحلية هيا قبل أن تجبره الهتافات المناوئة إلى مغادرة مكان...صحيفة اخبارية سودانية