كشفت مصادر حكومية مطلعة، أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، تتعمد إسقاط اكبر عدد من اسماء الطلاب اثناء مرحلة القبول العام للجامعات السودانية تمهيداً لعمليات إستثمار تتم في الطلاب عبر توفير فرض في الجامعات بمقابل مادي كبير.

وأكدت مصادر (الطريق) وجود شبكات تنسيقية مابين الجامعات وموظفين في  وزارة التعليم العالي، تعمل علي توفير فرص للطلاب الذين سقطت اسماءهم في مرحلتي القبول العام والقبول الخاص بمقابل مادي .

وأوضحت ان الأدوار متبادلة مابين الطرفين، وأضافت: ” الموظفين المتعاملين مع الجامعات يسمحون لها بتسجيل طلاب وضمهم الي مقاعدها حتي منتصف العام الدراسي “.

ووقالت المصادر “ان هذه الشبكات تكاد تغطي كل الجامعات بمستوياتها المختلفة، وقالت ان كثير من الطلاب يقعون ضحايا هذه الشبكات كسباً للوقت ويدفعون مبالغ طائلة مقابل الحصول علي مقعد في جامعة”.

واشارت الى ان هذه الخطوات تتم بعلم بعض كبار المسؤولين في الوزارة. ولكن لم يتسني لـ(الطريق) الحصول علي تعليق رسمي من الوزارة لتأكيد الأمر أو نفيه.

الخرطوم – الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/IMG-20140201-WA0001-300x213.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/IMG-20140201-WA0001-95x95.jpgالطريقأخبارالتعليم,الفسادكشفت مصادر حكومية مطلعة، أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، تتعمد إسقاط اكبر عدد من اسماء الطلاب اثناء مرحلة القبول العام للجامعات السودانية تمهيداً لعمليات إستثمار تتم في الطلاب عبر توفير فرض في الجامعات بمقابل مادي كبير. وأكدت مصادر (الطريق) وجود شبكات تنسيقية مابين الجامعات وموظفين في  وزارة التعليم العالي،...صحيفة اخبارية سودانية