حظرت حكومة ولاية جنوب دارفور غربي السودان، التجوال ليلاً بأرجاء الولاية في أعقاب تصاعد عمليات قتل ونهب يقوم بها مسلحين مجهولين.

وأصدرت لجنة أمن الولاية ليل الاحد قراراً قضي بمنع التجوال من العاشرة مساءاً وحتي السادسة صباحاً، وبررت اللجنة القرار بحماية ممتلكات وأرواح المواطنين. وأكد  قراراللجنة توقيف الأشخاص الذين يتواجدون في الأسواق والشوارع عقب سريان القرار.

ومنع القرار إرتداء (الكدمول) وهي – عمامة يلفها بعض سكان الولاية على رأسهم وتغطي معظم الوجه- بجانب منع التجوال ليلاً بالدراجات النارية.

وتعيش مدن ولاية جنوب دارفور لا سيما العاصمة نيالا اضطراباً امنياً بسبب هجمات متفرقة ينفذها مسلحون مجهولون على المواطنين بغرض النهب.

وتعترف حكومة جنوب دارفور بتصاعد في جرائم القتل والنهب والاختطاف ونهب السيارات في الولاية. وعزا والى الولاية آدم جار النبي الاسبوع الماضي إرتفاع جرائم القتل والنهب الى نشاط الحركات المسلحة في الطرق وبعض محليات الولاية-حسب قوله. وقال “هناك انخفاض في معدل البلاغات الجنائية”.

وأشتكي جار النبي من مهددات أمنية تواجه الولاية تتمثل في أنتشار السلاح بمختلف انواعه الامر الذي يشجع على إرتكاب جرائم النهب والصراعات القبلية، بجانب مشكلة الحدود المترامية مع دولة جنوب السودان وافريقيا الوسطى وانعكاسات الاوضاع السياسية والاقتصادية بتلك الدول على أمن الولاية.

نيالا: الطريق 

جنوب دارفور تحظر التجوال ليلاً للحد من إنفلاتات أمنيةhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/64433.jpg?fit=300%2C238&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/64433.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخباردارفور,دارفور ، الاوضاع الانسانية بدارفور ، النزاع في دارفور حظرت حكومة ولاية جنوب دارفور غربي السودان، التجوال ليلاً بأرجاء الولاية في أعقاب تصاعد عمليات قتل ونهب يقوم بها مسلحين مجهولين. وأصدرت لجنة أمن الولاية ليل الاحد قراراً قضي بمنع التجوال من العاشرة مساءاً وحتي السادسة صباحاً، وبررت اللجنة القرار بحماية ممتلكات وأرواح المواطنين. وأكد  قراراللجنة توقيف الأشخاص الذين يتواجدون...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية