طالب القيادي بحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، أمين حسن عمر، وزارة العدل بانشاء محاكم لجرائم المعلوماتية لمكافحة القضايا الناتجة عن استخدام مواقع التواصل الإجتماعي.

وقال عمر، في منتدى حول مواقع التواصل الاجتماعي بمجلس الوزراء، اليوم الأربعاء، ان”مواقع التواصل الإجتماعي أصبحت سلبية”، وباتت”ساحة للإغتيال المعنوي للرموز السيادية”.

وأشار إلى ازدياد حجم الجريمة عبر تلك المواقع، وتوسع تبادل المقاطع الإباحية، وقال ان”كل هذه الأمور تشكل تحديات كبيرة فى الحفاظ على المجتمع وتماسكه”.

 وأضاف، “ساهمت تلك المواقع لحد كبير في اثارة النعرات القبلية، ونشر الاكاذيب والشائعات”، وقال ان “حجب مواقع التواصل الاجتماعي مستحيل”.

من جهته، قال مدير المركز القومي للإتصالات، يحيى عبدالله، ان مركزه خاطب وزارة العدل لإنشاء محكمة خاصة لجرائم المعلوماتية، وأكد ان عدد البلاغات المتعلقة بالمعلوماتية، وصلت إلى 116 بلاغاً، العام الماضي، وان 80% منها خاصة بمواقع التواصل الإجتماعي.

الخرطوم – الطريق

مسؤولون سودانيون يطالبون بمحاكم خاصة لجرائم الانترنتhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/faceb333-300x210.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/faceb333-95x95.jpgالطريقأخبارانترنت,حرية الانترنتطالب القيادي بحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، أمين حسن عمر، وزارة العدل بانشاء محاكم لجرائم المعلوماتية لمكافحة القضايا الناتجة عن استخدام مواقع التواصل الإجتماعي. وقال عمر، في منتدى حول مواقع التواصل الاجتماعي بمجلس الوزراء، اليوم الأربعاء، ان'مواقع التواصل الإجتماعي أصبحت سلبية'، وباتت'ساحة للإغتيال المعنوي للرموز السيادية'. وأشار إلى ازدياد حجم...صحيفة اخبارية سودانية