ما زالت أزمة السودانيين في اليمن ترواح مكانها، إذ تعيش الأسر العالقة بأرض المعارك أيامها في الترقب بانفراج قريب، متعلقة بالوعود الحكومية، التي ما برحت تراوح مكانها.

وبحسب متابعات (الطريق)، فإن العائلات التي أعلن جهاز المغتربين بأنها ستصل إلى البلاد صباح الخميس، لم تصل حتي وقت متأخر من مساء الخميس.

وقال موظف في اللجنة الفنية، التي كونها مؤخراً جهاز المغتربين لمتابعة أوضاع السودانيين في اليمن، لـ(الطريق)، “من المتوقع أن يصل إلى البلاد في العاشرة من صباح اليوم الخميس (280) شخصاً علي متن الخطوط المصرية، فيما يصل (260)شخصاً في الثانية ظهرا،ً ستون منهم جنسيات اوروبية “، لكن أصدقاء عائلات سودانية في اليمن نقلوا لـ (الطريق) ان هذه العائلات ما زالت عالقة في مطار جدة، والغالبية ما تزال داخل الأراضي اليمنية.

وسبق أن اعلنت القنصلية السودانية في مدينة جدة السعودية، يوم الأربعاء، عن وصول الفوج الأول من السودانيين العالقين في اليمن إلى أراضي المملكة عن طريق البر، وقالت ان (500) شخص ، ستبدأ عملية ترحيلهم إلى الخرطوم في وقت لاحق .

ونقلت وكالة السودان للأنباء، الحكومية (سونا) الاربعاء، ان القنصل السوداني بجدة، خالد محمود الترس، أكد وصول الفوج الأول من السودانيين إلى الأراضي السعودية قادماً من صنعاء عن طريق الحديدة، وقال: “ان عمليات وصول السودانيين ستتواصل خلال الأيام المقبلة”.

وأضاف: “أن القنصلية استقبلت القادمين على الحدود السعودية اليمنية، وأكملت ترتيبات دخولهم للسعودية، التي منحتهم تأشيرة مرور بضمان القنصلية، بجانب الترتيب لتفويجهم إلى مطار الملك عبدالعزيز بجدة، ليتم نقلهم إلى الخرطوم.

وقال الترس، إن القنصلية تعمل بالتنسيق مع مكتب شركة الخطوط الجوية السودانية “سودانير”، واللجنة العليا لإجلاء السودانيين بالخرطوم، بغرض استعجال وصول الطائرات التي ستقلهم إلى السودان .

وكانت الحكومة السودانية  قد اعلنت عن ترتيبات اجلاء رعاياها في اليمن منذ أواخر مارس الفائت.

وكلفت الحكومة السودانية، لجنة وزارية بدراسة اوضاع السودانيين في اليمن والعمل على إجلاء الراغبين منهم، بعد اعلان السودان مشاركته في العملية العسكرية التي يقودها تحالف عربي برئاسة السعودية ضد الحوثيين في اليمن.

وقال مقرر اللجنة الوزارية السودانية، حاج ماجد سوار، وقتها:  “ان خطة الإجلاء ستتم خلال الساعات المقبلة بعد إكتمال كافة الترتيبات مع الجهات المختلفة وأن هناك عدة خيارات مطروحة لعملية الإجلاء عبر الطيران أو البر والبحر.. وأن الخيار الجوي هو الأرجح “، لكن تصريحات سوار  بددها الإعلان عن بدء ترحيل العائلات من اليمن إلى السعودية عبر البصات براً.

وشرع سودانيون مقيمون في اليمن، مغادرتها بجهود ذاتية بعد تعثر الحكومة في بداية عمليات إجلاء لرعاياها بمدن اليمن المختلفة.

وابلغ رب أسرة سودانية مقيمة في اليمن، (الطريق)، ان أفراد عائلته غادروا اليمن براً إلى عمان عبر النقل البري، على نفقتهم الخاصة.

وتعرض سودانيون مقيمون في اليمن لحملة إعتداءات واسعة، بعد ساعات قليلة من إعلان الحكومة السودانية مشاركتها في العمليات العسكرية في اليمن ضد الحوثيين.

وأبلغ عدد منهم  (الطريق) في وقت سابق، بأن حملة إعتداءات شرسة شنتها طواقم عسكرية ومدنيين يمنيين على عائلاتهم وأصدقائهم، بشوارع مدينة صنعاء اليمنية.

فيما اكد مسؤول حكومي، مغادرة عدد من الأسر السودانية العاصمة اليمنية صنعاء بمجهوداتها الخاصة بعد تأخر السلطات السودانية في عملية الإجلاء.

وقال مسؤول رفيع بجهاز تنظيم شئون السودانيين بالخارج (المغتربين) فضل حجب اسمه –  لـ(الطريق) في وقت سابق ،ان  “وزارة المالية ابلغت الإجتماع بعجزها عن توفير المال اللازم لعملية الإجلاء، وكذلك منظمة الهجرة الدولية “.

تقارير الطريق

السودانيون في اليمن.. عمليات اجلاء متعثرة وموقف حكومي مرتبك https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/60-300x201.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/60-95x95.jpgالطريقتقاريرحرب اليمنما زالت أزمة السودانيين في اليمن ترواح مكانها، إذ تعيش الأسر العالقة بأرض المعارك أيامها في الترقب بانفراج قريب، متعلقة بالوعود الحكومية، التي ما برحت تراوح مكانها. وبحسب متابعات (الطريق)، فإن العائلات التي أعلن جهاز المغتربين بأنها ستصل إلى البلاد صباح الخميس، لم تصل حتي وقت متأخر من مساء الخميس. وقال...صحيفة اخبارية سودانية