نفي مدير صندوق إعادة اعمار وتنمية شرق السودان، ابوعبيدة محمد دج، وجود تجاوزات مالية في ادارة الصندوق، فى وقت اقر بوجود ملاحظات ادارية. وأشار الى أن الصرف الإداري داخل الصندوق لم يتجاوز 10% وانه اقل من الصرف الاداري المسموح به في مؤسسات الدولة البالغ 30%.

وواجه الصندوق اتهامات بالفساد، ويقول قياديون بفصائل جبهة شرق السودان ان المشروعات التى قام بتنفيذها الصندوق لم تلبى طموحات أهل الشرق فى التنمية، وحذروا إدارة الصندوق من عواقب إستمرارها على النهج الحالى.

وقال  دج، “الصندوق يقدم حساباته للمراجعة الداخلية والمراجع القومي.. وتمت مراجعة اداء الصندوق منذ انشاءه في 2008م وحتى 2014م”.

وكشف مدير الصندوق، عن صعوبات تواجه الصندوق تتمثل في التمويل حالت دون اكمال مشروعات التنمية في ولاية الشرق الثلاث، واشار الى ان الحكومة  غير ملتزمة بتعهداتها تجاه الصندوق الامر الذى أثر سلباً على انسياب تدفقات اموال الصناديق العربية والمانحين.

وتشير (الطريق)، إلي ان صندوق إعادة بناء وتنمية شرق السودان، انشئ في العام 2007، بموجب مرسوم دستوري، ويهدف الصندوق – وفقا للمرسوم – لـ” تأهيل المناطق المتأثرة بالحرب، وتأهيل الخدمات الاجتماعية في مجالات التعليم والصحة والمياه، وتأهيل وتنمية البني التحتية ، وبناء القدرات البشرية والمؤسسية ، ومحاربة الفقر، وتنمية وتأهيل قطاعات الزراعة والصناعة والسياحة والثروة السمكية” .

واوضح دج، الذى تحدث للاذاعة السودانية اليوم الجمعة، أن الصندوق تحصل حتى الآن على 50% من تعهدات الحكومة البالغة 600 مليون دولار رغم مرور 7 اعوام على التوقيع على اتفاق شرق السودان، واعلن ان الصندوق تسلم حالياً متأخرات ميزانية التنمية لعامى 2012-2013م البالغة 230 مليون جنيه من المكون المحلى، واجازة ميزانية 2014م البالغة 200 مليون جنيه.

واقر مدير الصندوق، بفقر الخدمات في مناطق شرق السودان، وقال “لو صرفنا 10 اضعاف الأموال المرصودة لن نحقق خدمات ترض اهل الشرق”. واعلن عن بدء العمل في ادخال الكهرباء لعدد 500 قرية يستفيد منها 660 الف شخص يكتمل العمل بها خلال 18 شهراً.

الخرطوم- الطريق

مدير صندوق "تنمية الشرق ينفي اي تجاوزات ماليةhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/تقرير-صندوق-اعمار-الشرق-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/تقرير-صندوق-اعمار-الشرق-95x95.jpgالطريقأخبارالفساد,شرق السوداننفي مدير صندوق إعادة اعمار وتنمية شرق السودان، ابوعبيدة محمد دج، وجود تجاوزات مالية في ادارة الصندوق، فى وقت اقر بوجود ملاحظات ادارية. وأشار الى أن الصرف الإداري داخل الصندوق لم يتجاوز 10% وانه اقل من الصرف الاداري المسموح به في مؤسسات الدولة البالغ 30%. وواجه الصندوق اتهامات بالفساد، ويقول...صحيفة اخبارية سودانية