أعترف مسؤول في البرلمان السوداني، بصعوبة السيطرة على الأسعار بالأسواق السودانية، وطالب بتبني المواطنين حملة مقاطعة للسلع مرتفعة الأسعار.

وزادت بعض أسعار السلع الإستهلاكية في الأسواق السودانية الايام الماضية لاسيما سلعة السكر التي ترتفع أسعارها سنويا مع إقتراب شهر رمضان.

وأرجع نائب رئيس لجنة الشئون الاقتصادية والمالية بالبرلمان، سالم الصافي حجير، عدم قدرة الحكومة للسيطرة على الإسواق لسياسات الإقتصاد الحر. وأشار الى أن غلاء الأسعار قضية داخلية “أخلاقية” ليست لها علاقة بإرتفاع سعر الدولار.

وكشف حجير في تصريحات صحفية السبت، عن معالجات إقتصادية حكومية لتخفيف العبء على المواطنين في موعد اقصاه نهاية يونيو الجاري. وقال ” هناك اجراءات لحصر السلع غير الضرورية تمهيدا لايقاف استيرادها”.

من جهته، وأشار الأمين العام لجمعية حماية المستهلك، ياسر ميرغني، الى أن هناك إرتفاعاً غير مبرر في أسعار السلع خاصة السكر بجانب احتكار وتخزين كميات من السلعة قبل شهر رمضان.

وطالب ميرغني، الأجهزة الرقابية بالتدخل الفوري وحسم الفوضى والتلاعب بالأسعار على حساب المواطن. وشدد على ضرورة تنظيم حملات رقابية على الأسواق والمحلات التجارية لضبط الأسواق ومحاربة ظواهر التخزين والتهريب.

ودعا ميرغني، المستهلكين إلى الشراء بالسعر الرسمي وترك أي سلعة تباع باسعار مرتفعة للإسهام في محاربة جشع التجار واستقرار الأسواق.

الخرطوم- الطريق  

السودان يعترف بفقدان السيطرة على أسعار السلع بالأسواقhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/السوق-المركزي-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/السوق-المركزي-95x95.jpgالطريقأخباراقتصاد,خدمات أعترف مسؤول في البرلمان السوداني، بصعوبة السيطرة على الأسعار بالأسواق السودانية، وطالب بتبني المواطنين حملة مقاطعة للسلع مرتفعة الأسعار. وزادت بعض أسعار السلع الإستهلاكية في الأسواق السودانية الايام الماضية لاسيما سلعة السكر التي ترتفع أسعارها سنويا مع إقتراب شهر رمضان. وأرجع نائب رئيس لجنة الشئون الاقتصادية والمالية بالبرلمان، سالم الصافي حجير،...صحيفة اخبارية سودانية