قالت الحكومة السودانية اليوم الثلاثاء، انها تستهدف خفض ارتفاع الاسعار ومعدلات الفقر والبطالة في موازنة العام 2016 التي اقرت بمواجهتها تحديات كبيرة ابرزها الازمات المالية العالمية وديون السودان الخارجية.

واعلن وزير المالية السوداني، بدر الدين محمود، ان ابرز موازنة العام القادم تتمثل في المحافظة على الاستقرار الاقتصادي وتحقيق معدل نمو شامل ومستدام، وتخفيض عجز الموازنة، والعمل على تخفيض عجز الميزان التجاري بزيادة الصادرات وإحلال الواردات.

واضاف: ” سنعمل على خفض معدلات الفقر والبطالة، وزيادة حجم الاستثمارات”.

وأجاز اجتماع مشترك لقطاعات مجلس الوزراء، موجهات موازنة العام المالي 2016م، التى قدمها وزير المالية والتخطيط الاقتصادي.

واجمل الوزير السوداني تحديات قال انها تواجه الموازنة، أبرزها الأزمات المالية والاقتصادية العالمية، ومعالجة ظاهرة ارتفاع المستوى العام للأسعار، ومعالجة ديون السودان الخارجية للاستفادة من فرص التمويل الخارجية الميسرة.

واجاز البرلمان السوداني ديسمبر، موازنة 2015، وخصصت الميزانية اعلى مصروفات لقطاع الامن والدفاع والشرطة بـ13 مليار و736 مليون جنيه مقابل 779 مليون جنيه لقطاع الصحة، وعجز كلى يقدر 6.434 مليار جنيه.

ويواجه السودان أزمة اقتصادية بعد انفصال الجنوب فى يوليو 2011، وذهاب الإيرادات النفطية للجنوب، مما أدى إلى فقدان (46%) من إيرادات الخزينة العامة و(80%) من عائدات النقد الأجنبى. مما ترتب عليه زيادات مضطردة في اسعار كافة السلع بالاسواق السودانية.

الخرطوم- الطريق

السودان يستهدف خفض الاسعار ومعدلات الفقر بموازنة 2016https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/اسواق-بيع-مخفض-..الخرطوم-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/اسواق-بيع-مخفض-..الخرطوم-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادقالت الحكومة السودانية اليوم الثلاثاء، انها تستهدف خفض ارتفاع الاسعار ومعدلات الفقر والبطالة في موازنة العام 2016 التي اقرت بمواجهتها تحديات كبيرة ابرزها الازمات المالية العالمية وديون السودان الخارجية. واعلن وزير المالية السوداني، بدر الدين محمود، ان ابرز موازنة العام القادم تتمثل في المحافظة على الاستقرار الاقتصادي وتحقيق معدل نمو...صحيفة اخبارية سودانية