اوقعت محكمة سودانية، اليوم الأحد، عقوبة السجن المؤبد والغرامة 100 مليون جنيه على المواطن التشيكي بيتر جاسيك. وقضت ذات المحكمة – فيما بات يعرف إعلامياً بقضية القساوسة – بالسجن 12 عاماً على القس حسن عبد الرحيم، والسجن 12 عاماً على الناشط المدني عبد المنعم عبد المولي.

وأدانت محكمة جنايات الخرطوم شمال، في جلستها التي جرت اليوم وسط اجراءات أمنية مشددة، التشيكي بيتر جاسيك بموجب المادة 30 من قانون الجنسية، والمواد 53 ، 57،  66، 64 من القانون الجنائي السوداني، والمادة 23/8 من قانون العمل الطوعي.

كما أدانت المحكمة القس حسن عبد الرحيم بموجب المواد 26، 64 ، 66 من القانون الجنائي، وأدانت  الناشط المدني عبدالمنعم عبدالمولي  بموجب المواد 26، 64 ، 66 من القانون الجنائي.

واعتقل الأمن السوداني 2 من القساوسة وناشط مدني آخر في ديسمبر من العام 2015. فيما واجه التشكي بيتر جاسيك 52 عاماً، عقوبة الاعدام بعد اعتقاله على ذمة القضية من قبل الامن الذى استند على إتهامه بعد ضبط شريط فيديو صوره التشيكي مع تصريح لرجل يعاني حروقا، بجانب إتهامه بعبور الحدود بين جنوب السودان والسودان بشكل غير قانوني.

واعتقل الأمن السوداني، التشيكي بيتر جاسيك (52 عاماً)، عقب إتهامه بعبور الحدود بين جنوب السودان والسودان بشكل غير قانوني.

ويعاني المسيحيون السودانيون تضييقا أعقب انقسام السودان وتوجه غالبيتهم للدولة الجديدة في جنوب السودان.

وكانت المحكمة، شطبت مطلع الشهر الجاري  الاتهام في مواجهة المتهم الرابع في ذات القضية القس، كوة شمال ابو زمان، لعدم وجود بينه اتهام ضده.

 الخرطوم- الطريق

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/i.jpg?fit=300%2C169&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/i.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارالعدالةاوقعت محكمة سودانية، اليوم الأحد، عقوبة السجن المؤبد والغرامة 100 مليون جنيه على المواطن التشيكي بيتر جاسيك. وقضت ذات المحكمة - فيما بات يعرف إعلامياً بقضية القساوسة - بالسجن 12 عاماً على القس حسن عبد الرحيم، والسجن 12 عاماً على الناشط المدني عبد المنعم عبد المولي. وأدانت محكمة جنايات الخرطوم...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية