كشفت لجنة النقل بالبرلمان السوداني عن إجتماع موسع مطلع مايو القادم يضمها الى جانب مسئولين بوزارة النقل والخطوط البحرية لبحث قرار خصخصة هيئة الخطوط البحرية السودانية.

وواجهت الهيئة الحكومية صعوبات عديدة في السنوات الأخيرة، وتقلص أسطول ضخم للخطوط البحرية السودانية من (15) ناقلة وباخرة الى باخرتين فقط خلال السنوات الاخيرة. كما اوقفت الحكومة حوالي (700) عامل بالخطوط البحرية في العام 1997 وهي الفترة التي برزت فيها نوايا حكومية لخصخصة الهيئة الحكومية.

وأعلن رئيس لجنة النقل في البرلمان السوداني، عبد الله علي مسار للصحفيين اليوم السبت، عن إجتماع سينعقد بين الخطوط البحرية السودانية ولجنة النقل بالبرلمان ووزارة النقل السودانية مطلع مايو للوصول الى قرار بشأن خصخصة الخطوط البحرية وأيلولتها الى القطاع الخاص.

وأكد مسار معارضته لعملية خصخصة هيئة الخطوط البحرية بإعتبارها الناقل الوطني السوداني. وقال” يمكن شراء باخرة وإشراك القطاع الخاص وفق نسب محددة لكن مقترح الخصخصة الكاملة غير مقبول “.

 وطالب مسار باشراك هيئة الحج والعمرة في الخطوط البحرية لإسهامها في نقل الحجاج بدلاً من تركه للقطاع الخاص. وقال ” هناك فرص لتطوير الخطوط البحرية دون ان تلجأ الحكومة الى أسهل الحلول ” .

 ولفت الى أن الخطوط البحرية السودانية يمكن أن تتحول الى أكبر الجهات التي تنقل الواردات والصادرات السودانية في ميناء بورتسودان الرئيسي شرقي السودان .

من جهته، أتهم مسؤول رفيع في نقابة البحارة السودانيين، الحكومة ببيع كافة أصول الخطوط البحرية.

 وقال المسؤول الذي فضل حجب أسمه لـ(الطريق)، ” الحكومة لا تعمل على بيع الناقلات القديمة لتحل مكانها ناقلات بحرية جديدة “. وأضاف” مايحدث ان الحكومة تلغي الوظائف في الخطوط البحرية بالتزامن مع عملية خصخصة الهيئة الحكومية “.

وتبرر الخطوط البحرية عملية اللجوء الى الخصخصة بالعقوبات الإقتصادية المفروضة على السودان منذ العام 1997 والتي تمنع بموجبها الولايات المتحدة الامريكية إستيراد قطع غيار الباخرات والطائرات وانها تحصل على قطع الغيار من بعض الدول الصديقة باسعار عالية.

الخرطوم- الطريق 

السودان يقرر بشأن خصخصة الخطوط البحرية مايو القادمhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/ddd9.jpg?fit=300%2C199&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/ddd9.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارشرق السودانكشفت لجنة النقل بالبرلمان السوداني عن إجتماع موسع مطلع مايو القادم يضمها الى جانب مسئولين بوزارة النقل والخطوط البحرية لبحث قرار خصخصة هيئة الخطوط البحرية السودانية. وواجهت الهيئة الحكومية صعوبات عديدة في السنوات الأخيرة، وتقلص أسطول ضخم للخطوط البحرية السودانية من (15) ناقلة وباخرة الى باخرتين فقط خلال السنوات الاخيرة....اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية