عبرت كندا عن خيبة أملها في فشل الرئيس السوداني، عمر البشير، في إجراء حوار حقيقي قبل الانتخابات الرئاسية والعامة  بالبلاد.

وقالت وزارة الخارجية الكندية، في بيان: “خلال العام الماضي، صادرت السلطات السودانية العديد من الصحف، واعتقلت سياسيين ومعارضين بارزين، وعطلت أنشطة في فترة ما قبل الانتخابات، واستهدفت مدنيين في ولايات دارفور، وجنوب كردفان، والنيل الأزرق”.

وافاد البيان، ان “هذه الاجراءات عرقلت ظهور عملية ديمقراطية حرة، ودفعت العديد من أحزاب المعارضة لمقاطعة الإنتخابات”، وبالتالي فان “نتائج هذه الانتخابات لا تعبر عن إرادة كافة فئات الشعب السوداني”.

ودعت كندا، الحكومة السودانية، إلى الوفاء بالتزاماتها بخارطة طريق الحوار الوطني، وبناء الثقة للعودة للحوار، وهو السبيل الأوحد لحل الصراعات الحالية في السودان، وضمان الحقوق واحترام مصالح الجميع”.

وكانت دول الترويكا (الولايات المتحدة، وبريطانيا، والنرويج) عبرت، في بيان مشترك، عن “خيبة الأمل” لانتفاء البيئة المواتية لإجراء انتخابات ذات مصداقية وبمشاركة واسعة في السودان.

وانتقدت دول الاتحاد الاوروبي، الثماني والعشرين، إجراء الانتخابات السودانية في بيئة مضطربة، ووسط انتهاكات لحقوق الانسان، ما يفقدها الشرعية.

الخرطوم – الطريق

كندا: انتخابات السودان لا تمثل إرادة كافة شعبه في ظل المقاطعة وفشل الحوارhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/canada.jpg?fit=300%2C159&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/canada.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالانتخاباتعبرت كندا عن خيبة أملها في فشل الرئيس السوداني، عمر البشير، في إجراء حوار حقيقي قبل الانتخابات الرئاسية والعامة  بالبلاد. وقالت وزارة الخارجية الكندية، في بيان: 'خلال العام الماضي، صادرت السلطات السودانية العديد من الصحف، واعتقلت سياسيين ومعارضين بارزين، وعطلت أنشطة في فترة ما قبل الانتخابات، واستهدفت مدنيين في ولايات...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية