اعلنت الحكومة السودانية إنهاء قرار وقف اطلاق النار، الذي  أعلنته سبتمبر الفائت، بمناطق النزاعات المسلحة في اقليم دارفور،  والنيل الازرق، وجنوب كردفان.

وكان الرئيس السوداني، عمر البشير، قد اصدر قرارا بوقف اطلاق النار في مناطق النزاعات المسلحة لـ” حث المعارضة المسلحة للانضمام للحوار “- حسبما اُعلن وقتها.

واعلن رئيس الوفد الحكومي لمفاوضات ولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان، ابراهيم محمود حامد، في مؤتمر صحفي بالخرطوم، اليوم الأربعاء، ان “قرار الرئيس بوقف اطلاق النار انتهى اجله”، وأفصح عن “خطة حكومية لنشر الجيش في مناطق النزاعات وتفعيل العمليات الحربية”.

واتهم حامد، الحركة الشعبية- شمال بالاصرار على توقيع اتفاق لادخال الاغاثة عبر دولة جنوب السودان لـ”تزويد قواتها بالاسلحة والاستعداد للقتال”- على حد تعبيره.

وشدد حامد، على ان “الحكومة لن تسمح بادخال الاغاثة عبر دول الجوار لتزويد الحركة الشعبية بالاسلحة والمؤن والامداد”.

ولفت مساعد الرئيس السوداني، ان “الجيش سيمضي في مهامه القتالية للتصدي لزعزعة استقرار البلاد”، وتابع “مدة وقف اطلاق النار من جانب الحكومة انتهت، وإلى حين صدور قرار آخر في هذا الصدد سيمضي الجيش في ترتيباته العسكرية “.

في ذات السياق، اعلن رئيس مكتب متابعة سلام دارفور، امين حسن عمر، ان حكومته لا ترغب في تكوين منبر موازي لاتفاقية الدوحة. وقال ان “الحكومة والوساطة الافريقية لا يملكان تفويضاً  لفتح مسار جديد للتفاوض بدلاً عن الدوحة”.

واوضح عمر، ان الخلافات بين الحركات المسلحة والحكومة ركزت على رفض الحركات المسلحة تحديد مواقعها في اقليم دارفور لذلك رفضت الحكومة الموافقة على وقف اطلاق النار حتى لاتسمح للحركات باعادة الانتشار في الاقليم .

وكانت الحكومة السودانية اجرت مفاوضات مع الحركة الشعبية- شمال في اديس ابابا وفشلت المحادثات في التوصل الى توقيع اتفاق وعلقتها الوساطة الى اجل غير مسمى، كما فشلت محادثات بين الحكومة والحركات المسلحة في التوصل لاتفاق وقف اطلاق النار.

الخرطوم – الطريق

السودان يُعلن انتهاء قرار وقف اطلاق النار بمناطق النزاعات ويُعيد نشر الجيشhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/الجيش-الشعبي-..-300x213.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/الجيش-الشعبي-..-95x95.jpgالطريقأخبارالسلام,جنوب كردفاناعلنت الحكومة السودانية إنهاء قرار وقف اطلاق النار، الذي  أعلنته سبتمبر الفائت، بمناطق النزاعات المسلحة في اقليم دارفور،  والنيل الازرق، وجنوب كردفان. وكان الرئيس السوداني، عمر البشير، قد اصدر قرارا بوقف اطلاق النار في مناطق النزاعات المسلحة لـ' حث المعارضة المسلحة للانضمام للحوار '- حسبما اُعلن وقتها. واعلن رئيس الوفد الحكومي...صحيفة اخبارية سودانية