يعتزم دبلوماسيون من الاتحاد الاوروبي زيارة ولايتي شمال وغرب دارفور غدا الاربعاء لاجراء نقاشات مع حكام الولايتين حول فرص السلام في الاقليم.

ويتكون الوفد الدبلوماسي من 16سفيرا ودبلوماسيا في الاتحاد الاوروبي والنرويج وتستغرق الزيارة يومين لكل من الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور ومدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور.

والتقى اليوم الثلاثاء السفير جان ميشيل دوموند رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في السودان مع وزير الخارجية إبراهيم غندور.

وقال ميشيل في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء ” لقد التقيت مع فخامة الوزير غندور كجزء من المشاورات العادية لإيجاد سبل جديدة لتعزيز العلاقات بين السودان والاتحاد الأوروبي”.

واوضح رئيس بعثة الاتحاد الاوروبي ان ابلغ غندور لقد أبلغ غندور عن بدء زيارة وفد مكون من ستة عشر دبلوماسيا اوربيا غدا إلى شمال وغرب دارفور (الفاشر والجنينة) تستمر ليومين لتعميق العلاقات والتعاون مع السلطات المحلية وبعثات الأمم المتحدة، وزيارة البرامج المدعومة من الاتحاد الأوروبي.

واضاف ميشيل ” الوفد الزائر سيشمل السفراء والدبلوماسيين من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والنرويج. في جدول أعمالنا، سوف نجتمع مع حكام الولايات لمناقشة التحديات التي تواجه التنمية ومجالات الدعم في المستقبل”.

واشار الدبلوماسي الى ان الوفد الاوروبي سيزور المشاريع التي يمولها الاتحاد الأوروبي والتي ينفذها برنامج الغذاء العالمي واليونيسيف وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة كما سنقوم بتبادل وجهات النظر مع المنظمات الدولية حول كيفية الوصول و ومساعدة المزيد من السودانيين “.

وقال ميشيل ”  أكدت لوزير الخارجية التزام الاتحاد الاوربي  بدعم الجهود الحقيقية لتحقيق السلام والاستقرار في السودان”.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/role_of_the_delegation-300x199.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/role_of_the_delegation-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباردارفوريعتزم دبلوماسيون من الاتحاد الاوروبي زيارة ولايتي شمال وغرب دارفور غدا الاربعاء لاجراء نقاشات مع حكام الولايتين حول فرص السلام في الاقليم. ويتكون الوفد الدبلوماسي من 16سفيرا ودبلوماسيا في الاتحاد الاوروبي والنرويج وتستغرق الزيارة يومين لكل من الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور ومدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور. والتقى اليوم الثلاثاء...صحيفة اخبارية سودانية