قال وزير البيئة والتنمية العمرانية في السودان، حسن هلال، ان اللجنة المكونة من وزارتي العدل والبيئة مستمرة في التقصي حول “حاويات نفايات امبدة” التي اثارت جدلا كثيفا مؤخرا.

 وشدد الوزير، على ضرورة  فرزها ومعرفة محتوياتها ثم  اعادة تدوير النفايات الطبيعية منها وارجاع  الخطر منها الى دولة المنشأ بحسب القانون الدولي.

وكان والي الخرطوم، اشار في تصريحات نوفمبر الماضي، الى ان شحنة الحاويات “غرب أمبدة في ام درمان القادمة من سد مروي، “عبارة عن أسمنت متحجر وجير”.

ونفت لجنة شكلتها وزارة العدل السودانية لتقصى الحقائق يوليو الماضي، حول دفن نفايات مشعة بموقع سد مروي، وجود هذه المواد بمنطقة السد، وقالت ان كل قياسات مستوى الاشعاع فى الحدود الطبيعية ولا تدل على وجود اشعاع اصطناعى.

وكان مسؤول سابق بالهيئة السودانية للطاقة الذرية،  كشف عن تخلص دولة الصين، من 60 حاوية محملة بمواد “خطرة” في السودان ابان عمليات تشييد سد مروي، شمالي السودان والذى مولته الصين. واكد انه تم دفن 40 من هذه الحاويات فيما تبقت 20 حاوية تركت فى العراء- دون ان يحدد مكان وجودها او المكان الذى دفنت فيه هذه المواد الخطرة.

الى ذلك، حذر هلال، من إعادة تعبئة “براميل وجوالات الاسمدة الكمياوية” الفارغة بالمواد الغذائية ما يؤثر على صحة الانسان ويتسبب في اصابته بامراض مزمنة.

وانتقد هلال، تحول طرقات مدن بلاده الى مكب للنفايات. وشدد على ضرورة تعليم المواطنين كيفية جمع النفايات وفرزها ابتداء من المنازل، بدلا من التعامل مع الشارع باعتباره تابعا للحكومة. وقال” هذا خطأ فادح” .

واشار الوزير السوداني، الى ان اعادة تعبئة جوالات وبراميل الاسمدة والمبيدات الزراعية الكيماوية، الفارغة بالبطاطس والطماطم والعدس والارز  والصمغ العربي من شانه ان يتسبب في امراض مزمنة لاعلاج لها.

ووصف الوزير النفايات الصناعية والطبية والزراعية والالكترونية بأخطر انواع النفايات على الانسان خاصة الصناعية لاحتوائهاعلى كمياويات تليها الطبية.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/11/bbb-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/11/bbb-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارالبيئة,الصحةقال وزير البيئة والتنمية العمرانية في السودان، حسن هلال، ان اللجنة المكونة من وزارتي العدل والبيئة مستمرة في التقصي حول 'حاويات نفايات امبدة' التي اثارت جدلا كثيفا مؤخرا.  وشدد الوزير، على ضرورة  فرزها ومعرفة محتوياتها ثم  اعادة تدوير النفايات الطبيعية منها وارجاع  الخطر منها الى دولة المنشأ بحسب القانون الدولي. وكان...صحيفة اخبارية سودانية