أنتقد نواب في البرلمان السوداني وزارة الخارجية لتجاهلها ملف منطقة حلايب المتنازع عليها مع مصر، ووصف النواب موقف الخارجية السودانية تجاه حلايب بـ(الغامض).

وحذر النواب من إنضمام حلايب لمصر عبر إستفتاء شعبي لأن اغلبية مواطني حلايب يميلون لمصر بعد المساعدات التنموية التي قدمتها الحكومة المصرية لهم.

 وأستنكر النواب ربط الوزارة لتحركات مصر الاخيرة تجاه حلايب بموقف السودان من سد النهضة الاثيوبي، مشيرين الى  أن الملف قديم والمصريين يعملون جاهدين لضمها.

في الاثناء، أعلنت وزارة الخارجية تمسكها بمعالجة قضية حلايب عبر القنوات الدبلوماسية. وأكدت حرصها على العلاقة الاستراتيجية مع مصر لتحقيق الأمن والاستقرار بين البلدين.

وطالب وزير الدولة بوزارة الخارجية كمال الدين اسماعيل، الذى استعرض بيان وزارته امام البرلمان اليوم الثلاثاء،  بعدم تقديم العواطف على مصالح البلاد.

 وقال إسماعيل رداً على النواب ” لا يوجد احد يستطيع ان يجبرهم على التنازل عن اهدافهم الدبلوماسية رغم الضغوط”.

وأضاف “في بعض الاحيان نتعامل بهدوء وحصافة مع الامور .. نحن نعمل على حد السيف وسط جملة من التحديات.. وهناك مخططات ندركها تماما ومن ياتينا من اليمين ناتيه من الشمال”.

الخرطوم- الطريق 

السودان: يجب أن لا نقدم العواطف على مصالح البلاد العليا في قضية حلايبhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/صور-حلايب.jpg?fit=300%2C225&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/صور-حلايب.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارحلايب,علاقات خارجية أنتقد نواب في البرلمان السوداني وزارة الخارجية لتجاهلها ملف منطقة حلايب المتنازع عليها مع مصر، ووصف النواب موقف الخارجية السودانية تجاه حلايب بـ(الغامض). وحذر النواب من إنضمام حلايب لمصر عبر إستفتاء شعبي لأن اغلبية مواطني حلايب يميلون لمصر بعد المساعدات التنموية التي قدمتها الحكومة المصرية لهم.  وأستنكر النواب ربط الوزارة لتحركات...صحيفة اخبارية سودانية