صادر الامن السوداني، اليوم الاحد، النسخ المعدة للتوزيع من صحيفة (الخرطوم) اليومية دون ابداء اسباب.

وقال صحافيون في الصحيفة لـ(الطريق)، ان “اسباب المصادرة قد تعود الى نشر الصحيفة في عددها الصادر الجمعة الماضية كاركاتير سخر من عملية الحوار السياسي بين الفرقاء السودانيين الذى دعت له الحكومة”.

وياتي هذا الاجراء بعد يوم واحد من مصادرة الامن  لصحيفة السوداني يومي الجمعة وامس السبت دون ان توضيح اسباب المصادرة.

وشهد العام الحالي، أكبر عملية لمصادرة الصحف في السودان. إذ صادر جهاز الأمن والمخابرات، في فبراير الماضي، 14 صحيفة  في يوم واحد، واعقبها بعملية أخرى في مايو الفائت، بمصادرة 10 صحف في يوم واحد.

وجرت عمليات مصادرة الصحف في جميع الحالات، دون توضيح اسباب، ودون الحصول على أمر قضائي، وفقاً لإفادات مسئولين بتلك الصحف لـ(الطريق)

ويفرض جهاز الأمن والمخابرات السوداني قيودا صارمة على الحريات الصحفية وحرية تداول ونشرالمعلومات، بمافي ذلك الرقابة السابقة للنشر و”سياسة الخطوط الحمراء”، في البلد الذي يتذيّل مؤشر حرية الصحافة في العالم.

وفي العادة لاتقدم السلطات الأمنية تفسيراً لدواعِ مصادرة الصحف، ويتسبب الإجراء في خسائر مالية كبيرة في ظل تدهور مريع لاقتصاديات الصحف في السودان.

الخرطوم- الطريق

الامن السوداني يصادر صحيفة يوميةالطريقأخبارحرية صحافةصادر الامن السوداني، اليوم الاحد، النسخ المعدة للتوزيع من صحيفة (الخرطوم) اليومية دون ابداء اسباب. وقال صحافيون في الصحيفة لـ(الطريق)، ان 'اسباب المصادرة قد تعود الى نشر الصحيفة في عددها الصادر الجمعة الماضية كاركاتير سخر من عملية الحوار السياسي بين الفرقاء السودانيين الذى دعت له الحكومة'. وياتي هذا الاجراء بعد يوم...صحيفة اخبارية سودانية