كشفت عائلات سودانية، عن مغادرة 4 طالبات العاصمة الخرطوم، ليل الاحد في طريقهن للالتحاق بتنظيم الدولة الاسلامية  في العراق والشام “داعش”. بينهن طالبات في كلية العلوم الطبية، المملوكة لوزير الصحة بولاية الخرطوم، مامون حميدة، والتي سبق وأن التحق العشرات من طلابها بالتنظيم الإرهابي.

وهذه هي المرة الثالثة التي يغادر فيها طلاب سودانيون البلاد للانضمام الى “داعش”.

وكان نحو 12 طالباً وطالبة، من جامعة العلوم الطبية، غادروا الى تركيا للانضمام الى صفوف (داعش) في سوريا، اوقفت السلطات التركية ثلاثة منهم،  بينهم طالبة، في الحدود السورية التركية واعادتهم الى الخرطوم، وخضعوا الى تحقيقات من السلطات السودانية، قبل الإفراج عنهم.

وفي مارس الماضي، سافر 11 طالباً وطبيباً سودانياً، من ذات الجامعة، للانضمام إلى تنظيم الدولة الدولة الإسلامية في العراق والشام.

وتنتشر في السودان جماعات سلفية متطرفة، تعمل عبر الجمعيات الدينية في المساجد، وتوقف السلطات السودانية 2 من المتهمين بالعمل على تجنيد السودانيين للالتحاق بالتنظيم.

وابلغ مقربون من عائلات الطالبات، (الطريق)، بمغادرتهن مطار الخرطوم، ليل الاحد، “لكن لا معلومات تفصيلية حتى الآن”.

الخرطوم- الطريق

سودانيات يغادرن للالتحاق بـ (داعش)https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/06/mmmm8-300x142.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/06/mmmm8-95x95.jpgالطريقأخبارالجماعات الاسلاميةكشفت عائلات سودانية، عن مغادرة 4 طالبات العاصمة الخرطوم، ليل الاحد في طريقهن للالتحاق بتنظيم الدولة الاسلامية  في العراق والشام 'داعش'. بينهن طالبات في كلية العلوم الطبية، المملوكة لوزير الصحة بولاية الخرطوم، مامون حميدة، والتي سبق وأن التحق العشرات من طلابها بالتنظيم الإرهابي. وهذه هي المرة الثالثة التي يغادر فيها...صحيفة اخبارية سودانية