قال وزير المالية السوداني، بدر الدين محمود، إن هيكلة رفع دعم المحروقات جزء من مكونات البرامج الاقتصادي الخماسي الذى طرحته الحكومة مؤخراً وسيطبق بالتدريج في المستقبل.

وفجر قرار حكومي برفع الدعم عن المحروقات، سبتمبر من العام الماضي، مظاهرات عنيفة واجهتها  الحكومة بعنف وقمع شديدين، وسقط في الاحتجاجات حوالي (200) قتيل، بحسب احصاءات منظمات حقوقية وجهات مستقلة. فيما تقول الحكومة ان عدد قتلى المظاهرات لم يتعدى الـ (80) شخص.

وقابل السودانيون موجة الغلاء، في المرتين اللتين رفعت فيهما الحكومة الدعم عن المحروقات في سبتمبر من العام 2013، ويونيو من العام 2012  موجة الغلاء باحتجاجات هي الاعنف منذ وصول الحكومة الحالية لسدة الحكم في 89 من القرن الماضي.

وأستبعد محمود، رفع الدعم او هيكلته في الفترة الحالية ” وقال رفع الدعم ضمن مسودة البرنامج الحماسي في المستقبل”.

وأشار محمود، الى إكتمال مسودة البرامج الخماسي لوضع موازنة العام القادم من ضمنها هيكلة رفع الدعم ولكن بتدرج لفترة خمسة سنوات بحيث لا يزيد العبء على المواطن.

وكشف عن إنفراج قريب في التعاملات المصرفية مع الدول العربية والاوروبية. وقال “بدات بالفعل تحويلات مالية من بعض المراسلين بالدول العربية والاوروبية”.

واكد محمود، في تصريحات صحفية الاربعاء، تبني موازنة العام الجديد محاور لتحقيق معدلات نمو افضل وزيادة الايرادات وضبط المصروفات وإستمرار تمويل المشاريع التنموية والتحويلات الجارية للولايات ودعم الانتاج بدلا عن دعم الاستهلاك وزيادة تقوية شبكات الضمان الاجتماعي والتأمين الصحي، والدعم الممنوح للاسر الفقيرة وتواصل مجهودات الموازنة في استقرار سعر الصرف وتخفيض التضخم.

وشكا مواطنون بالعاصمة السودانية الخرطوم وعدد من الولايات من الزيادات الكبيرة في اسعار السلع والمواد الاستهلاكية والخضروات.

ويواجه السودان أزمة اقتصادية بعد انفصال الجنوب فى يوليو 2011، وذهاب الإيرادات النفطية للجنوب، مما أدى إلى فقدان (46%) من إيرادات الخزينة العامة و(80%) من عائدات النقد الأجنبى. مما ترتب عليه زيادات مضطردة في اسعار كافة السلع بالاسواق السودانية.

واستبدلت الحكومة السودانية، برنامج اقتصادي ثلاثي بآخر خماسي يبدأ تنفيذه العام القادم وقالت انه يهدف إلى استقرار الاقتصاد السوداني واستعادة التوازن الاقتصادي والانطلاق في برامج التنمية وزيادة الانتاج، وعدم الاعتماد على مورد واحد.

الخرطوم-الطريق

وزير المالية السوداني: سنرفع الدعم عن المحروقات تدريجياًhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/الخرطوم-300x195.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/الخرطوم-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادقال وزير المالية السوداني، بدر الدين محمود، إن هيكلة رفع دعم المحروقات جزء من مكونات البرامج الاقتصادي الخماسي الذى طرحته الحكومة مؤخراً وسيطبق بالتدريج في المستقبل. وفجر قرار حكومي برفع الدعم عن المحروقات، سبتمبر من العام الماضي، مظاهرات عنيفة واجهتها  الحكومة بعنف وقمع شديدين، وسقط في الاحتجاجات حوالي (200) قتيل،...صحيفة اخبارية سودانية