اقرّ مسؤول سوداني بوجود إختراق لساحل بلاده من دول لم يسمّها، في ظل عجز الحكومة عن حمايته، وقال إنّ بناء ارصفة إضافية يُمثل خط دفاع مهم على الساحل.

ونفى مدير هيئة الموانئ البحرية، جلال شليه، وجود اتجاه لخصخصة الميناء، لكنه اشار لعقد شراكات “ذكية” مع بعض الجهات لتطوير وتحديث الموانئ السودانية، بينما عاب عدم إهتمام الحكومة السودانية بالموانئ، واضاف ‘‘الدولة لديها ايرادات محدودة والموانئ ليست ضمن اولوياتها’’.

واوضح شليه خلال حديثه في منبر إعلامي بالخرطوم اليوم الأربعاء، ان السعة الحالية للموانئ السودانية تبلغ (15) مليون طن، المُستغل منها (12,5) مليون طن بنسبة بلغت 90%، ولفت لوجود مساحات يمكن استغلالها في التخزين.

واشار لعرض تقدمت عدة شركات بينها (موانئ دبي) للدخول في شراكة مع الموانئ السودانية، لكنه أكد عدم قبول اي عرض الا بعد دراسة اوضاع وامكانات ومستوى خدماتهم، من خلال الإستعانة بشركة استشارية المانية.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/ميناء-بورتسودان-300x185.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/ميناء-بورتسودان-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارشرق السوداناقرّ مسؤول سوداني بوجود إختراق لساحل بلاده من دول لم يسمّها، في ظل عجز الحكومة عن حمايته، وقال إنّ بناء ارصفة إضافية يُمثل خط دفاع مهم على الساحل. ونفى مدير هيئة الموانئ البحرية، جلال شليه، وجود اتجاه لخصخصة الميناء، لكنه اشار لعقد شراكات 'ذكية' مع بعض الجهات لتطوير وتحديث الموانئ...صحيفة اخبارية سودانية