كشف منظمة الشفافية السودانية، عن تجاوزات مالية تقدر بأكثر من (300) مليون جنيه كمتوسط لحج هذا العام، في وقت تعتزم جمعية حماية المستهلك السودانية، تقديم دعوى قضائية في مواجهة هيئة الحج والعمرة لمحاسبة المتورطين وتعويض حجاج العام الحالي مادياً.

وواجه حجاج سودانيين تردئ كبير في الخدمات المقدمة من قبل ادارة البعثة لاسيما الحصول على الطعام الذى التزمت بتوفيره البعثة السودانية للحجيج واستقطعت لاجله مبلغ (1.040) ريالا سعودياً من كل حاج.

وأعلن البرلمان السوداني منتصف الشهر الجارى، استدعاء وزير الإرشاد والأوقاف الفاتح تاج السر، للمثول أمام اللجنة للتحقيق في قصور وإخفاقات البعثة وسوء خدمة الحجاج السودانين. لكن الوزير لم يمثل امام البرلمان حتى الآن.

واوضح رئيس جمعية حماية المستهلك بالإنابة موسى على، ان الدعوى القضائية ستتضمن المطالبه بالاموال التي تم تبديدها دون مقابل خدمة للحجاج لعدم الالتزام بالاتفاق الذي بموجبة تم التقديم للحج.

ووصف الخدمات التي تقدم بالأسواء مقارنة بالدول الأخرى. ولوح بعدم قانونية رسوم التأمين التي تدفع لشركة شيكان وأشار الى انها غير قانونية اذا تعمل المملكة السعودية على تأمين الحجاج وحراستهم بالإضافه لتقديم خدمة العلاج المجاني مطالباُ بعدم ارسال فريق طبي للعلاج والاستفادة من المنصرفات.

من جانبه، اكد ممثل شعبة وكالات السفر والسياحة، محمد مبارك، إن الهيئة تفرض رسوماً غير قانونية على الحجاج دون خدمة. بالإضافه لوجود ألف فرصة مخصصة للسودان منها (200) فرصة توزعها للمسؤلين بالدولة ويباع المتبقي بالسوق الاسود او توزيعها على نافذيين بالدولة.

وكشف رئيس منظمة الشفافية السودانية الطيب مختار، عن أسباب عدم قبول هيئة الحج- وهى هيئة حكومية- والعمرة لقرار مجلس الوزراء حول تقديم خطط الهيئة وتكلفة الحج ومناقشتها التي أرجعها لوجود اشخاص نافذين في الهيئة.

وأكد مختار، في تصريحات صحفية عقب مشاركته في منتدى بالخرطوم اليوم السبت، وجود ممارسات خاطئة بالهيئة من قبل افراد -لم يسمهم- وصفهم بالمستغلين لمراكز القوى، وقال “إنهم مستفدين على المستوى الشخصي من بقاء الهيئة كما هي”.

وتابع : “ضللوا المواطنين واستغلوا مناصبهم في تقديم فرص العمل لافراد ليس لهم الحق في العمل والإستفادة من الحوافز” واشار لرفضهم تقديم التقارير الخاصة بتكلفة الحج وعرضها للمناقشة في منضدة مجلس الوزراء.

وفصّل بأن متوسط تكلفة الحج لقطاع الموسسات يقدر بـ(25) ألف جنيه وأن عدد الحجاج بلغ (21) ألف بجانب (4) آلاف من الوكالات وأن اجمالي متوسط المبلغ يبلغ (525) ألف جنيه منها تكاليف السكن والطعام والترحيل والهدي التي تقدر بـ(223) ألف جنيه فيما لا يعرف مصير (302) ألف جنيه.

مؤكداً إن تكلفة حج الوكالات (16) ألف جنيه مقارنه ب(33) ألف جنيه من الهيئة. ووصف تكاليف الحج الماضي بـ(السرقة والنهب).

الخرطوم- الطريق

منظمة سودانية: (300) مليون جنيه تجاوزات حج هذا العامhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/الحجيج-300x197.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/الحجيج-95x95.jpgالطريقأخبارالفسادكشف منظمة الشفافية السودانية، عن تجاوزات مالية تقدر بأكثر من (300) مليون جنيه كمتوسط لحج هذا العام، في وقت تعتزم جمعية حماية المستهلك السودانية، تقديم دعوى قضائية في مواجهة هيئة الحج والعمرة لمحاسبة المتورطين وتعويض حجاج العام الحالي مادياً. وواجه حجاج سودانيين تردئ كبير في الخدمات المقدمة من قبل ادارة...صحيفة اخبارية سودانية