اخضعت الشرطة السودانية اليوم الثلاثاء، 10 من قيادات لجان اهلية مناهضة لقيام سدي “كجبار” و “دال” شمالى البلاد للتحقيق على خلفية خروج المئات من المتاثرين في مسيرات رافضة دعت لها لجان المقاومة.

وحققت شرطة منطقة فرَيق بالولاية المشالية، مع قادة اللجان بعد تدوين بلاغات في مواجهتهم تحت مواد تتعلق بالازعاج العام والخروج الى الشارع للتعبير عن رفضهم للسدين دون الحصول على تصديق من السلطات.

وقال رئيس اللجنة الشعبية لمناهضة سد كجبار، عزالدين ادريس، وهو احد الذين يواجهون الاجراءات ” خضعنا لتحقيقات بقسم شرطة فرَيق حول مسيرات رفض السدود التي سيرها الاهالي مؤخرا”.

واضاف ادريس لـ(الطريق)، ” نواجه بلاغات مرتبطه بالازعاج العام والعمل على حشد الاهالي للخروج الى الشارع دون الحصول اذن من السلطات”.

ونظم سكان القرى المتاثرة بقيام سدي “دال، وكجبار” شمالي السودان مؤخرا  مسيرات منددة بعزم الحكومة السودانية تشييد السدين.

ويناهض سكان شمال السودان اقامة هذه السدود، وقتل اربعة اشخاص في صدامات بين الشرطة واهالي منطقة كجبار في العام 2007.

الخرطوم- الطريق

الشرطة السودانية تحقق مع قادة لجان اهلية مناهضة لسدي دال وكجبارhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/01/gg1-300x180.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/01/gg1-95x95.jpgالطريقأخبارالسدود,انتهاكات الشرطةاخضعت الشرطة السودانية اليوم الثلاثاء، 10 من قيادات لجان اهلية مناهضة لقيام سدي 'كجبار' و 'دال' شمالى البلاد للتحقيق على خلفية خروج المئات من المتاثرين في مسيرات رافضة دعت لها لجان المقاومة. وحققت شرطة منطقة فرَيق بالولاية المشالية، مع قادة اللجان بعد تدوين بلاغات في مواجهتهم تحت مواد تتعلق بالازعاج...صحيفة اخبارية سودانية