قال وزير الارشاد والاوقاف السوداني، عمار ميرغني، في رده على استفسار برلماني حول منحة اماراتية اليوم الاثنين، ان وزارته لم تتسلمم اموال من الامارات حتى يتم التصرف فيها.

وكان النائب البرلماني، عمر دياب، تقدم بسؤال للوزير حول تصرف وزارته في منحة اماراتية لتشييد مبان للوزارة واستأجرت بها  مقر بقيمة 23 الف دولار.

وقال الوزير ان وزارة الاوقاف الامارتية بادرت بتوفير مقر دائم للوزارة بالشراء، بعد ان طالب صاحب العقار الذي كانت تستأجره الوزارة  منذ 2009م بشارع بشير النفيدي في العاصمة السودانية، برفع قيمة الايجار من 85 الف جنيه الى 200 الف جنيه.

واشار الى تكفل  الوزارة الامارتية بدفع ايجار مقر الوزارة الحالي لمدة 3 اشهر اعتبارا من الاول من مايو بما يعادل 23 الف دولار شهريا، على ان توفر الوزارة موقعا جديدا تتحمل هيئة الشئون الاسلامية والاوقاف الاماراتية نفقات تشيده خلال هذه المدة.

وفي نوفمبر 2015 وقعت مذكرة تفاهم مع وزارة الشئون الاسلامية والاوقاف الاماراتية تكلفت بموجبها الاخيرة بايجار المقر الحالي للوزارة، بعد اختياره من جملة 5 مواقع اخرى تم استبعادها لتكلفة الايجار العالية التي وصلت في حدها الاعلى 17 مليون دولار والادنى 8 الف دولار لحين توفير الوزارة موقع جديد تتحمل الامارات تكلفة تشييده.

وقال الوزير السوداني، ان العروض الخمسة قدمت بالدولار باستثناء موقع واحد بشارع علي عبداللطيف كان بالجنيه، ووقع الاختيار على المقر الحالي. ولفت الوزير الى انه تمت مخاطبة رئاسة الجمهورية  بما ورد في المذكرة المشتركة وردت الرئاسة بالموافقة وتم توثيق عقد الايجار في  وزارة الخارجية وسفارة دولة الامارات بقيمة 23 الف دولار شهريا.

الخرطوم- الطريق

وزير الاوقاف السوداني يرد على مسألة مستعجلة بالبرلمان حول منحة اماراتيةhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/02/jpg-300x201.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/02/jpg-95x95.jpgالطريقأخبارالفسادقال وزير الارشاد والاوقاف السوداني، عمار ميرغني، في رده على استفسار برلماني حول منحة اماراتية اليوم الاثنين، ان وزارته لم تتسلمم اموال من الامارات حتى يتم التصرف فيها. وكان النائب البرلماني، عمر دياب، تقدم بسؤال للوزير حول تصرف وزارته في منحة اماراتية لتشييد مبان للوزارة واستأجرت بها  مقر بقيمة 23...صحيفة اخبارية سودانية