قالت وزارة المالية السودانية، ان موازنة العام 2015 ركزت على تحقيق معدل نمو قدره 3.6%،  والعمل على زيادة إنتاج النفط والمعادن وتوطين صناعتهما في السودان.

ويواجه السودان أزمة اقتصادية بعد انفصال الجنوب فى يوليو 2011، وذهاب الإيرادات النفطية للجنوب، ما أدى إلى فقدان (46%) من إيرادات الخزينة العامة و(80%) من عائدات النقد الأجنبى. مما ترتب عليه زيادات مضطردة في اسعار كافة السلع بالاسواق السودانية.

وتجنبت وزارة المالية السودانية، في منشور مقترحات إعداد موازنة العام المالي 2015م، الذي اصدرته منتصف اكتوبر الماضي، تاكيد دعم المحروقات والمشتقات البترولية، فيما تعهدت بدعم سلع استراتيجية كالسكر والقمح والذرة والحبوب الزيتية.

واكد وكيل وزارة المالية، مصطفي يوسف حولي، ان الموازنة القادمة اهتمت بمعالجة ارتفاع المستوي العام للأسعار والتضخم والمحافظة على معدل التضخم في حدود 9.25%.

واشار حولى- بحسب وكالة السودان للانباء- الى ان الموازنة تستهدف ايضا، خفض معدل المتعطلين عن العمل في البلاد إلي أقل من 7.19% وتحقيق العدالة في توزيع الموارد، وتقديم الدعم الاجتماعي المباشر للأسر الفقيرة الذى ارتفع الى نسبة 18%.

واوضح وكيل الوزارة، تضمنت الموازنة عددا من السياسات والإصلاحات المستهدفة للعام المالي 2015م أهمها تعظيم الإيرادات من مصادر حقيقية وإكمال العمل بنظام الخزانة الموحدة وتوسيع المظلة الضريبية فضلا عن تكثيف مكافحة التهرب الضريبي.

وناقش اجتماع مشترك للجان الفنية بمجلس الوزارء السوداني، اليوم الخميس، تقديرات موازنة العام المالي 2015م. واوضح، حولي، ان أبرز سمات الموازنة القادمة، وقال إنها “موازنة برامج شاملة تعكس النشاط الكلي للدولة وذلك بإدخال موازنات الولايات والهيئات والشركات والمؤسسات الحكومية والصناديق الاجتماعية وديوان الزكاة”.

وأكد حولي، على وحدة الموازنة وولاية وزارة المالية علي المال العام. مشيرا إلي أن موازنة العام 2015م تمثل العام الأول من البرنامج الخماسي الذي تم تصميمه وفقا لمتطلبات المرحلة المقبلة لإحداث طفرة عالية من النمو الاقتصادي.

الخرطوم- الطريق

السودان يسعى لتحقيق معدل نمو إقتصادي قدره 3.6% العام القادمhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/اسواق-بيع-مخفض-..الخرطوم-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/اسواق-بيع-مخفض-..الخرطوم-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادقالت وزارة المالية السودانية، ان موازنة العام 2015 ركزت على تحقيق معدل نمو قدره 3.6%،  والعمل على زيادة إنتاج النفط والمعادن وتوطين صناعتهما في السودان. ويواجه السودان أزمة اقتصادية بعد انفصال الجنوب فى يوليو 2011، وذهاب الإيرادات النفطية للجنوب، ما أدى إلى فقدان (46%) من إيرادات الخزينة العامة و(80%) من...صحيفة اخبارية سودانية