أمر معتمد محلية الخرطوم بحري، حسن محمد حسن ادريس، بايقاف الحملات المنظمة ضد بائعات الشاي بالمحلية. واعلن في اجتماع له مع العشرات من بائعات الشاي اليوم الاحد، عن اتجاه المحلية تخصيص اماكن لهن في الشوراع الرئيسية.

واوضح ادريس، في تصريحات صحفية، بان المحلية بصدد تخصيص “مظلات” ثابتة لبائعات الشاي في مسافات متباعدة وتوفير 12 مقعد لكل بائعة. واضاف مخاطبا السيدات” لا نريد تحصيل الرسوم ولا فرض غرامات ولا مصادرة ادواتكن.. بل نريد مساعدتكن على كسب العيش وحفظ النظام في ذات الوقت”.

وطالب المعتمد بائعات الشاي، بعدم العمل قرب الرصيف في الشوارع الرئيسية. قبل ان يوجه السلطات في محليته بعدم تنفيذ حملات بحق النساء اللائي يلتزمن بالعمل في المظلات.

ووجه المسؤول، باعادة الاواني ومعينات العمل التي تمت مصادرتها في الفترة الماضية. واضاف ادريس “حملات المحلية لن تلاحق بائعات الشاي في مدينة الخرطوم بحري عدا اللائي يتواجدن في رصيف الحافلات ويعرقلن مرور الحافلات والركاب”.

ووعد المعتمد، بعدم فرض رسوم على اجراءات الكروت الصحية لبائعات الشاي لدى لجوئهن للمحلية لاستخراج الكرت الصحي.

وتجابه بائعات الشاي بأسواق الخرطوم سلسلة من المضايقات وحملات المصادرة والتشريد التي تنفذها السلطات المحلية، وعادة ما يتم اعادة المعدات التي تمت مُصادرتها بعد دفع مبلغ (55) جنيه لسلطات المحلية.

وتمتهن بيع الشاي بالاسواق والاماكن العامة في الخرطوم حوالي (13,000) إمرأة وفتاة – وفقاً لإحصائيات حكومية- تنحدر غالبيتهن من عائلات فقيرة، ونازحات من مناطق الحروب والنزاعات، وعلي الرغم من ان بعضهم نلن حظاً قليلا من التعليم، إلا ان معظمهن يعانين من الأميّة والفقر.

الخرطوم- الطريق

معتمد بحري يأمر بإيقاف الحملات ضد بائعات الشاي ويخصص اماكن لهنالطريقأخبارحقوق إنسانأمر معتمد محلية الخرطوم بحري، حسن محمد حسن ادريس، بايقاف الحملات المنظمة ضد بائعات الشاي بالمحلية. واعلن في اجتماع له مع العشرات من بائعات الشاي اليوم الاحد، عن اتجاه المحلية تخصيص اماكن لهن في الشوراع الرئيسية. واوضح ادريس، في تصريحات صحفية، بان المحلية بصدد تخصيص 'مظلات' ثابتة لبائعات الشاي في...صحيفة اخبارية سودانية