نفذ العشرات من انصار الحزب الجمهوري، اليوم الاربعاء، وقفة احتجاجية  بالقرب من القصر الرئاسي في العاصمة السودانية إحياء لذكرى زعيم الاخوان الجمهوريين، الأستاذ محمود محمد طه، الذي أعدم قبل 32 عاماً.

وانتشرت ثلاث ناقلات شرطية بتقاطع شارعي البلدية والقصر، قرب القصر الرئاسي، دون ان تعترض انصار الحزب الجمهوري الذين ارتدوا قمصان مطبوعة عليها صورة مؤسس فكرة الجمهوريين.

واستجاب بعض النشطاء السياسيين لدعوة انصار الحزب الجمهوري لاحياء ذكرى مؤسس الحزب ورددوا هتافات “الله الله “.

وخاطبت الامين العام للحزب الجمهوري، أسماء محمود محمد طه، الوقفة التي دعا اليها الحزب  بقولها: ” ان الوقفة ليست تخليدا للاستاذ محمود محمد طه لانه لايحتاج الى ذلك فالعالم شهد وقفته المشهودة “.

واضافت أسماء، وهي ابنة مؤسس الفكر الجمهوري:  ” نحن في الوضع الراهن نحتاج لهذه الوقفة وهي تعبير واحتجاج لاسترداد الحقوق بالوسائل السلمية “، وتابعت: ” الاحزاب الاخرى تسبقنا لأنها مسجلة رسميا لدى السلطات لكنها تعاني من كبت شديد “.

واشارت اسماء الى ان البلاد تواجه تضييقا في الحريات بصورة غير مسبوقة ، وانتهاكات لحقوق الانسان، وطالبت بالغاء المادة 126 من القانون الجنائي السوداني، المتعلقة بالردة ، وهي التي اعدم بموجبها الاستاذ محمود محمد طه، في محاكمة سياسية.

وقالت: “مؤسس الفكر الجمهوري علّم انصار الحزب الجمهوري على انتزاع الحقوق وليس انتظارها لتعطى”.

وتحظر السلطات السودانية الحزب الجمهوري منذ اكثر من عام ولجأ الحزب الى المحكمة الدستورية التي أيدت قرار تسجيل الحزب.

وكان مؤسس الفكر الجمهوري في السودان، محمود محمد طه، قد نفذ بحقه حكم الاعدام في 18 يناير 1985م، بسجن شمالي العاصمة، إبان عهد الرئيس الأسبق جعفر نميري.

واستبق الامن السوداني الوقفة الاحتجاجية بتنفيذ استدعاءات متكررة لقيادات الحزب الجمهوري بمكاتب الادارة السياسة، بالخرطوم بحري، والتحقيق معهم لساعات.

وقال أحد أعضاء الحزب لـ(الطريق)، ان ” 6 من قيادات الحزب الجمهوري تم استدعائهم خلال الايام التي سبقت الوقفة الاحتجاجية، منذ العاشرة صباحاً،  حتى وقت متأخر من الليل “.

الخرطوم – الطريق

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/01/Ma7moud.jpg?fit=300%2C216&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/01/Ma7moud.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارحقوق إنساننفذ العشرات من انصار الحزب الجمهوري، اليوم الاربعاء، وقفة احتجاجية  بالقرب من القصر الرئاسي في العاصمة السودانية إحياء لذكرى زعيم الاخوان الجمهوريين، الأستاذ محمود محمد طه، الذي أعدم قبل 32 عاماً. وانتشرت ثلاث ناقلات شرطية بتقاطع شارعي البلدية والقصر، قرب القصر الرئاسي، دون ان تعترض انصار الحزب الجمهوري الذين ارتدوا...صحيفة اخبارية سودانية