قال النائب الاول للرئيس السوداني السابق، على عثمان محمد طه، ان بسط حزب المؤتمر الوطني الحاكم يده بالسلطة واشراك وتوسيع الشورى هي سر صمود شجرة نظام الحكم الحالي.

واشار طه، وهو نائب برلماني عن دوائر الحزب الحاكم، الى ان حزبه لم يلجأ الى اجراءات الكبت والقهر والتضييق كعادة  الانظمة التي تأتي عن طريق الانقلابات العسكرية لتأمين بقائها في السلطة.

وقال “شجرة السودان صمدت في وقت اهتزت فيه اشجار وسقطت مؤسسات ونظم  رغم تعرضها لمحاولات الاسقاط والاطاحة من مؤمرات شتى داخلية وخارجية وقتال ومواجهات  وصراع مدني وعسكري وسياسي وتحالفات دولية وحصار وتشهير”.

ولفت عثمان، لدى مداخلته في جلسة برلمانية مخصصة للتعديلات الدستورية اليوم الاثنين، الى ان النظام رغم مجيئه بإنقلاب عسكري وإرادة عسكرية لمعالجة الامور المضطربة وقتها- لم يمض لبسط الامر عنوة واكراها وانما سعى لبسط الشورى ووقف الحرب منذ ايامه الاولى، فصدقه البعض فجاوا اليه في مراحل مختلفة وعارضه البعض وشككوا في نواياه وظلوا حيث هم معارضة مدنية وعسكرية.

واشار طه، الى ان النظام لم يقتر بسلطة امنية اوعسكرية وهذا سر بقائه. واعتبر ان الامتحان الذي سيلي اجازة التعديلات هو تراجع مساحة المؤتمر الوطني لصالح ابناء السودان.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/ali-osman-300x208.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/ali-osman-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارالأزمة السياسية في السودانقال النائب الاول للرئيس السوداني السابق، على عثمان محمد طه، ان بسط حزب المؤتمر الوطني الحاكم يده بالسلطة واشراك وتوسيع الشورى هي سر صمود شجرة نظام الحكم الحالي. واشار طه، وهو نائب برلماني عن دوائر الحزب الحاكم، الى ان حزبه لم يلجأ الى اجراءات الكبت والقهر والتضييق كعادة  الانظمة التي...صحيفة اخبارية سودانية