استدعت وزارة الخارجية السودانية، اليوم الاربعاء، القائم باعمال سفارة نيجيريا بالخرطوم واستفسرته حول مساندة بلاده لمشروع قرار تتبناه امريكا وفرنسا وبريطانيا لاعادة السودان الى البند الرابع في مجلس حقوق الانسان الذى بدا دورته الثلاثين الاثنين الماضي بجنيف.

وقال متحدث باسم الخارجية، ان “وزير الدولة بوزارة الخارجية كمال إسماعيل استدعى القائم بالأعمال النيجيري بالإنابة مستفسراً عن موقف نيجيريا المساند لمشروع قرار ترعاه الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا حول حقوق الانسان في السودان تحت البند الرابع”.

ونقل المتحدث الرسمي باسم الخارجية علي الصادق، عن السفير النيجيري ان ، بلاده ملتزمة بالإجماع الافريقي فيما يتعلق بقضايا القارة عامة والسودان على وجه الخصوص”.

واضاف السفير طبقا للصادق، : “ساتصل بالحكومة وسافيد الخارجية السودانية بالموقف الصحيح بأعجل ما يتيسر”.

وواجه السودان انتقادات في فاتحة اعمال الدورة الثلاثين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف بسويسرا. واعرب المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة، زيد رعد الحسين، عن قلقه العميق إزاء ما وصفه بإفلات الجناة ومرتكبي الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في السودان من العقاب خاصة في مناطق النزاعات بدارفور النيل الأزرق وجنوب كردفان.

ويعتزم مندوب واشنطن في مجلس حقوق الإنسان ‏تقديم مشروع قرار يعيد السودان إلى البند الرابع، ويقضي بتعيين مقرر خاص لحقوق الإنسان. فيما قالت الحكومة السودانية  انها اعدت دفوعات لتجنب اعادتها للبند الرابع.

ويتيح البند الرابع في ميثاق مجلس حقوق الإنسان الدولي، بتعيين مقرر خاص مفوض بالتقصي الميداني لأوضاع حقوق الإنسان، بينما يقتصر التفويض عند البند العاشر، على تعيين خبير يقتصر دوره على تقديم الدعم الفني فقط للحكومة، لمراعاة حقوق الإنسان.

وقرر مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، سبتمبر الماضي، تمديد ولاية الخبير المستقل المعني بحالة حقوق الإنسان في السودان لعام آخر، تحت البند العاشر، المتعلق بالمساعدة التقنية وبناء القدرات لتحسين حالة حقوق الإنسان.

وانتقد الخبير المستقل المعني بحالة حقوق الانسان في السودان، ارستيد نونونسي، مايو الماضي، اوضاع حقوق الانسان بالبلاد، ودعا الحكومة السودانية لحماية المدنيين في مناطق النزاعات، وتوفير بيئة آمنة للنازحين، وضمان حرية الصحافة والتعبير، وحرية التجمع والتنظيم والتجمع السلمي.

الخرطوم- الطريق

استدعاء سفير نيجيريا حول مساندة بلاده لمشروع قرار ضد السودان بمجلس حقوق الانسان https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/مبي-وزراة-الخارجية-300x140.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/مبي-وزراة-الخارجية-95x95.jpgالطريقأخبارحقوق انساناستدعت وزارة الخارجية السودانية، اليوم الاربعاء، القائم باعمال سفارة نيجيريا بالخرطوم واستفسرته حول مساندة بلاده لمشروع قرار تتبناه امريكا وفرنسا وبريطانيا لاعادة السودان الى البند الرابع في مجلس حقوق الانسان الذى بدا دورته الثلاثين الاثنين الماضي بجنيف. وقال متحدث باسم الخارجية، ان 'وزير الدولة بوزارة الخارجية كمال إسماعيل استدعى القائم...صحيفة اخبارية سودانية